Home » bbc » أطفال تنظيم الدولة الإسلامية: نقل 30 طفلا روسيا من العراق إلى موسكو

وصل إلى روسيا 30 طفلا قادمين من العراق حيث كانوا في السجون مع آبائهم الذين يواجهون تهمة ارتكاب أعمال إرهابية والانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت وزارة الصحة الروسية إنهم جميعا في حالة مستقرة، ولكن ستجرى لهم فحوصا شاملة.

وتأمل موسكو في إعادة أكثر من ألفي امرأة وطفل إلى روسيا بعد أن أصطحبهم أزواجهم وآباؤهم إلى سوريا، حيث كانوا يقاتلون في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية.

وأدينت بعض الأمهات بتهمة الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية المتشدد.

ويعتقد أن آباء الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم بين ثلاثة وعشرة أعوام، قتلوا في الحرب التي استمرت في العراق على مدى ثلاثة أعوام ضد التنظيم.

وقال الرئيس الشيشاني رمضان قديروف في رسالة على حسابه على تليغرام “هبطت طائرة وزارة الطوارئ الروسية”، مضيفا أنها وصلت إلى مطار زاكوفسكي في موسكو.

وقال قديروف إن وصولهم “دليل قاطع على المهمة الحاسمة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين لإنقاذ النساء والأطفال في سوريا والعراق”.

وأضاف “إذا لم نعدهم للوطن، سيصبحون أهدافا لاستخبارات دول أخرى”.

ونشر قديروف مقطعا بالفيديو على شبكة “فيكونتاكت” الروسية التي تحظى برواج كبير يصور مغادرة الأطفال بغداد، مضيفا أن 24 منهم من داغستان وثلاثة آخرين من الشيشان.

وسافر آلاف الروس للانضمام لمسلحي تنظيم الدولة في المناطق التي أعلن زعيم التنظيم إقامة الخلافة فيها وتشمل مناطق واسعة من سوريا والعراق، وذلك وفقا لتقديرات أمنية روسية.

ومنذ العام الماضي، عاد نحو مئة امرأة وطفل، معظمهم من مناطق القوقاز الروسية ذات الأغلبية المسلمة، إلى روسيا ضمن برنامج وضعه قديروف.

ولكن في نوفمبر/تشرين الثاني اتهمت الناشطة الشيشانية خيدا ساراتوفا الأجهزة الأمنية الروسية بوقف محاولات استعادة أرامل وأطفال مسلحي تنظيم الدولة

وآنذاك قالت ساراتوفا، وهي عضو في مجلس قديروف لحقوق الإنسان، “وفقا لمنظمتنا، فإنه يوجد ما يزيد عن ألفين من النساء والأطفال في سوريا والعراق”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية