تقارير عن تعرض سفينة بريطانية لقصف صاروخي في البحر الأحمر

أعلنت شركة “أمبري” للأمن البحري الأحد أن سفينة شحن بريطانية قد تكون تعرضت لقصف صاروخي أثناء عبورها البحر الأحمر فيما أشارت وكالة أخرى إلى نشاط مسيّرة محتمل في المنطقة.

وقالت الشركة نقلًا عن تقارير “تعرضت ناقلة بضائع بريطانية ترفع علم جزر بهاماس لهجوم صاروخي أثناء عبورها البحر الأحمر، على بعد نحو 34,5 كيلومتر” من الساحل الغربي لليمن.

وأضافت الشركة “أُصيبت ناقلة البضائع بصاروخ وانسحب الطاقم إلى بدن السفينة”.

من جهتها، قالت وكالة عمليات التجارة البحرية في المملكة المتحدة إنها تلقت تقريرًا بشأن نشاط مسيّرة “بما في ذلك انفجار محتمل (…) بالقرب من باب المندب وآتية من اتجاه اليمن”.

وكان الحوثيون هدّدوا باستهداف السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر، الشريان الاستراتيجي الواقع بين شمال شرق إفريقيا وشبه الجزيرة العربية، قبل أن يوسّعوا الأسبوع الماضي نطاق تهديداتهم لتشمل السفن التابعة لحلفاء إسرائيل أثناء عبورها مضيق باب المندب.

ويطلّ الساحل اليمني على مضيق باب المندب، وهو ممرّ ضيّق بين اليمن وجيبوتي عند أقصى جنوب البحر الأحمر. ويعدّ أحد أكثر الممرات البحرية ازدحاماً في العالم، اذ يعبره حوالى خُمس الاستهلاك العالمي من النفط.

ويشنّ الحوثيون ضربات بواسطة مسيّرات وصواريخ يستهدفون فيها إسرائيل منذ الهجوم غير المسبوق الذي شنّته حركة حماس في السابع من تشرين الأول/أكتوبر على أراضي الدولة العبرية وأوقع نحو 1200 قتيل بحسب السلطات الإسرائيلية.

وتوعدت إسرائيل بـ”القضاء” على حماس، وشنّت قصفا مكثفا على قطاع غزة وبدأت بعمليات برية اعتبارا من 27 تشرين الأول/أكتوبر. وأدى القصف الى مقتل أكثر من 15 ألف شخص معظمهم من المدنيين وبينهم أكثر من ستة آلاف طفل، بحسب حماس

(‫أ ف ب‬)

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.