بطائرات فوق غزة.. بريطانيا تدعم إسرائيل في «فك شفرة» الرهائن

كشفت بريطانيا، الأحد، عن تقديمها دعما لإسرائيل في بحثها عن الرهائن الذين ما زالوا محتجزين في قطاع غزة.

وأعلنت الحكومة البريطانية أنه “دعما لنشاط إنقاذ الرهائن المستمر ستقوم وزارة الدفاع البريطانية بتسيير رحلات مراقبة فوق شرق البحر المتوسط، تتضمن العمل في المجال الجوي فوق إسرائيل وغزة”.

وأضافت أن “طائرة المراقبة غير مسلحة، وسيتم استخدامها فقط لتحديد مكان الرهائن”.

وأضافت أن “وزارة الدفاع البريطانية ستنقل المعلومات المتعلقة بإنقاذ الرهائن فقط للسلطات المعنية”.

وكانت حركة حماس قد اختطفت نحو 240 شخصا خلال الهجوم على إسرائيل في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ووافقت إسرائيل وحماس الأسبوع الماضي على إقرار هدنة لأول مرة بوساطة قطرية ومصرية وأمريكية، وتم تمديها مرتين.

وخلال هذه الفترة أفرجت حماس عن 105 رهائن، وإسرائيل عن 240 سجينا فلسطينيا.

وأرسلت بريطانيا في السابق سفنا حربية وطائرات إلى شرق البحر المتوسط ​​للمساعدة في تعقب التهديدات التي يتعرض لها الاستقرار الإقليمي، بما في ذلك نقل الأسلحة إلى الجماعات الإرهابية، في أعقاب هجوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

وقال رئيس الوزراء ريشي سوناك، الجمعة “إن انهيار الهدنة اليوم أمر مخيب للآمال للغاية، لأسباب ليس أقلها أن عددا متزايدا من الرهائن كانوا يعودون إلى ديارهم”.

وأضاف “نريد إطلاق سراح جميع الرهائن، وفي هذه المرحلة الأولية يجب إطلاق سراح جميع النساء والأطفال”.

العين الاخبارية

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.