تيك توك: حكم بجلد اثنين من نجوم وسيلة التواصل الاجتماعي في نيجيريا سخرا من مسؤول

شعار تطبيق تيك توك

Reuters

حكم على اثنين من نجوم تيك توك في نيجيريا بالجلد وإجبارهما على تنظيف المحكمة، بعد استخدامهما وسائل التواصل الاجتماعي للسخرية من مسؤول حكومي.

وأدين كل من مبارك عيسى محمد ومحمد بولا بتهمة التشهير بعبد الله قندوجي، حاكم ولاية كانو الشمالية.

وقال محامي المتهمين إنهما لن يطعنا في الحكم.

وشهدت نيجيريا عددا متزايدا من نجوم وسائل التواصل الاجتماعي الذين يستخدمون الكوميديا ​​للتعليق على القضايا الاجتماعية والسياسية.

وتم القبض على مبارك عيسى محمد ومحمد بالا الأسبوع الماضي بعد أن نشرا على كل من تيك توك وفيسبوك مقطع فيديو يسخران فيه من الحاكم بسبب مزاعم عن استيلائه على أراض وأخرى بالفساد والنوم أثناء العمل.

وقال محامي النيابة ودا أحمد ودا إن الرجلين أساءا إلى المحافظ وإن عملهما كان من شأنه تعكير صفو السلم العام.

وأقر الرجلان بالذنب وطلبا حكما مخففا. لكن القاضي أمر بجلد كل منهما 20 جلدة، ودفع غرامة قدرها 10000 نيرة (20 جنيها إسترلينيا) وتنظيف مبنى المحكمة لمدة 30 يوما. كما أمرهما بالاعتذار علنا لغاندوجي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال محاميهما بشير يوسف لبي بي سي إنهما لن يطعنا في الحكم لأنه حكم “غير احتجازي”، ما يعني أن المدانين لن يسجنا.

وشهدت نيجيريا زيادة سريعة في مستخدمي تيك توك في السنوات الأخيرة، لا سيما بين الشباب.

ويسخر هؤلاء المستخدمون أحيانا من الشخصيات العامة، بما في ذلك المسؤولون الحكوميون، عن طريق قص الصور أو مقاطع الفيديو، غالبا لإنتاج أعمال كوميدية تجذب عددا كبيرا من المتابعين إلى حساباتهم.

ولاية كانو، وهي جزء من شمال نيجيريا، ذات أغلبية مسلمة، وهي من بين حوالي اثنتي عشرة ولاية في المنطقة تطبق نظام الشريعة الإسلامية جنبا إلى جنب مع القوانين العلمانية في البلاد. ويمكن محاكمة المسلمين فقط في محاكم تطبق ما تعتبره الشريعة الإسلامية.

مسؤلية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.