تحطم طائرة عسكرية جنوبي روسيا يسفر عن سقوط قتلى وجرحى

تحطم طائرة عسكرية جنوبي روسيا يسفر عن سقوط قتلى وجرحى

تحطمت طائرة عسكرية في منطقة سكنية في بلدة ييسك، جنوبي روسيا، وهو ما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص، على الأقل، وإصابة 25 آخرين.

وقد اشتعلت النيران في بناية سكنية واستدعيت خدمات الطوارئ إلى الموقع.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن طائرة من طراز SU-34 كانت في طلعة تدريبية حين اشتعلت النار في واحد من محركاتها.

وقد هبط الطيارون بالمظلات قبل الاصطدام، حسب ما أفادت الوزارة.

ونسب البيان إلى أحد الطيارين القول إن سبب تحطم الطائرة كان اشتعال النار في أحد المحركات خلال الإقلاع، واشتعلت النيران في وقود الطائرة في ساحة إحدى البنايات السكنية، حيث سقطت الطائرة.

وقال حاكم منطقة كراسنودار، حيث تقع بلدة ييسك، في منشور على موقع تلغرام باللغة الروسية إن رجال الإطفاء في المنطقة يكافحون النيران.

وأفادت تقارير إعلامية محلية بأن النيران حاصرت خمسة طوابق من البناية وتضرر عدد من الشقق فيها.

وأصدر الكرملين تعليمات إلى السلطات المحلية والوطنية بتقديم كل المساعدات اللازمة للمتضررين من الحريق، حسب ما أفادت وكالة تاس.

وقالت السلطات الروسية إنها فتحت ملف تحقيق جنائي، وأرسلت محققين إلى الموقع، حسب ما أفادت وكالة أنباء رويترز.

وتقع بلدة ييسك مقابل المنطقة التي تحتلها القوات الروسية في جنوبي أوكرانيا، حيث يفصلها عنها بحر أزوف.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.