الصين تلغي مباراتين وديتين للأرجنتين احتجاجا على غياب ميسي

ليونيل ميسي ظل على دكة البدلاء طوال مباراة إنتر ميلان مع هونغ كونغ

Getty Images
ليونيل ميسي ظل على دكة البدلاء طوال مباراة إنتر ميلان مع هونغ كونغ

ألغى المسؤولون الصينيون مباراتين وديتين في كرة القدم لمنتخب الأرجنتين، كان من المقرر إقامتهما في الصين مارس/آذار المقبل، احتجاجا على غياب نجم الأرجنتين ليونيل ميسي، عن مباراة في هونغ كونغ مع فريقه الأمريكي إنتر ميامي.

وكان من المقرر أن يلعب منتخب الأرجنتين، الفائز بكأس العالم مباراتين وديتين مع منتخب نيجيريا في مدينة هانغتشو، ومع ساحل العاج في بكين في مارس/آذار المقبل.

وشعر المشجعون في الصين بالغضب عندما لم يلعب قائد الأرجنتين مع ناديه ضد فريق هونغ كونغ يوم الأحد، وظل على دكة البدلاء.

وقال ميسي، 36 عاما، إنه لا يستطيع اللعب بسبب إصابة في عضلة الفخذ.

الآلاف غاضبون من ميسي بعد غيابه عن مباراة في هونغ كونغ وظهوره في اليابان

ليونيل ميسي وخبايا فوزه بكأس العالم في وثائقي “المصير” من بي بي سي

ميسي يفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم من الفيفا، وغوارديولا يحصل على أفضل مدرب

ومع ذلك، فإن عدم مشاركته أثارت انتقادات واسعة النطاق في الصين خاصة بعد مشاركته لمدة 30 دقيقة في مباراة بطوكيو، في آخر مباراة ودية لإنتر ميامي قبل بداية الموسم، يوم الأربعاء، أي بعد ثلاثة أيام من مباراة هونغ كونغ.

وقال اتحاد بكين لكرة القدم يوم السبت، إن “بكين لا تخطط في الوقت الراهن لتنظيم المباراة التي كان من المقرر أن يشارك فيها ليونيل ميسي”.

وعندما ألغيت مباراة هانغتشو الجمعة، قال مكتبهم الرياضي: “بالنظر إلى الأسباب التي يعرفها الجميع، وبحسب السلطات المختصة، فإن شروط إقامة الحدث غير مستوفاة”.

وسخر المشجعون في هونغ كونغ من ديفيد بيكهام، المالك المشارك لنادي إنتر ميامي، وهتفوا مطالبين باستعادة أموالهم بعد عدم نزول ميسي إلى أرض الملعب.

ووعد المنظمون برد حوالي 50 في المئة من قيمة التذاكر.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.