أين كل العرب والمسلمين؟ لقد تركوا الشعب الفلسطيني يعاني

امرأة فلسطينية كانت تقف في طابور انتظار الغاز

BBC
هذه المرأة، التي كانت تقف في الطابور للحصول على غاز الطهي في وسط غزة، تتهم العالم بالتخلي عن الفلسطينيين

“أين كل العرب والمسلمين؟ أين كل المدافعين عن حقوق الإنسان؟ لقد تركتم الشعب الفلسطيني يعاني ويجوع ويدمر”.

هذا ما قالته امرأة في منتصف العمر وهي تصرخ وتهاجم العالم في طابور لشراء غاز الطهي في غزة.

وأخذت المرأة تصرخ بغضب في الهواء، واليأس والإحباط واضحان على قسمات وجهها.

وقالت: “أنتظر في الطابور لملء أسطوانة غاز واحدة منذ الصباح الباكر. أديت صلاة الصبح وأنا واقفة”.

المئات يصطفون للحصول على غاز الطهي في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة

BBC
المئات يصطفون للحصول على غاز الطهي في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة

وأخبرتني المرأة الفلسطينية أنها نزحت من بيت حانون في الشمال، على بعد كيلومترين فقط من الحدود مع إسرائيل.

وقالت: “لا أستطيع وصف الدمار. محيت عائلات بأكملها من السجلات المدنية. دفنوا تحت أنقاض منازلهم، غزة دمرت بالكامل. ارحمونا”.

وتعيش المرأة الآن مع عائلتها في إحدى المدارس التابعة للأمم المتحدة في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

يكافح الناس للعثور على الأساسيات اللازمة للبقاء على قيد الحياة

BBC
يكافح الناس للعثورعلى الأساسيات اللازمة للبقاء على قيد الحياة

وبعد أن هاجمت حماس إسرائيل في 7 أكتوبر/تشرين الأول، ما أسفر عن مقتل 1200 شخص، واحتجاز أكثر من 200 رهينة، بدأت إسرائيل غاراتها الجوية على غزة، ثم شنت غزوا بريا.

وقتل أكثر من 14800 فلسطيني على الأقل حتى الآن، وفقا لوزارة الصحة في غزة.

ويعيش في قطاع غزة مليونان و400 ألف فلسطيني، وتقول الأمم المتحدة إن مليونا و800 ألف منهم نزحوا بعد أن أمرتهم إسرائيل بالتوجه إلى الجنوب.

وهناك المئات يقفون في الطابور للحصول على غاز الطهي. منهم شبان يجلسون على أسطوانات الغاز منتظرين. ويلوح التوتر في الأجواء، وقد نفد صبر الناس.

ويدخل نحو 200 شاحنة مساعدات إلى قطاع غزة يوميا، منذ وقف إطلاق النار في الـ24 من نوفمبر/ تشرين الثاني، أي حوالي نصف ما كان يدخل قبل الحرب.

وتقول وكالات الأمم المتحدة إنها تمكنت من إيصال بعض المساعدات إلى الشمال حيث يتمركز الجيش الإسرائيلي، لكن هناك نقصا كبيرا في كل مكان.

رجل آخر في قائمة الانتظار يوافق على التحدث معي.

وقال الرجل: “لا يمكنك العثور على كوب شاي أو علبة واحدة من البسكويت. بالأمس، كان الناس يتقاسمون الخبز أثناء نومهم في الشارع.”

وأضاف: “هطل المطر على الناس بالأمس وأصيبوا بالبرد. واضطروا إلى قضاء الليل هنا. كان الله في عوننا”.

سيدة في طابور الانتظار

BBC
يشعر الناس بالغضب والخوف لأنهم يضطرون إلى الوقوف في طوابير لمدة تصل إلى ثلاثة أيام للحصول على زيت الطهي

وكانت إسرائيل قد أوقفت جميع شحنات الوقود في بداية الصراع، ثم سمحت بدخول كمية محدودة تبلغ حاليا ما مجموعه 140 ألف لتر كل يومين، بحسب ما قاله مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية. وتقول الحكومة الإسرائيلية إن الوقود الإضافي يمكن أن تستخدمه حماس.

محمد القدرة ينتظر بفارغ الصبر في طابور غاز الطهي. وقال محمد: “نحن هنا منذ ثلاثة أيام. جئنا إلى هنا قبل ليلتين، ومن الساعة الثالثة فجرا حتى الآن، لم نتمكن من ملء اسطواناتنا.”

وأضاف: “لا نستطيع العثور على الوقود أو الدقيق أو أي شيء. عليك أن تقف في الطابور للحصول على كل شيء وتكافح من أجل العثور عليه.”

وسترسل الولايات المتحدة ثلاث رحلات مساعدات إلى مصر محملة بمواد طبية ومساعدات غذائية ومستلزمات شتوية، وستتولى الأمم المتحدة توزيعها في غزة.

فلسطينيون ينقذون ما تبقى من محصول الزيتون

BBC
يحاول الفلسطينيون إنقاذ ما تبقى من محصول الزيتون خلال فترة وقف إطلاق النار في جنوب قطاع غزة

ومع استمرار وقف إطلاق النار، هناك دلائل على عودة بعض الحياة إلى غزة، حيث بدأ الناس في حصاد ما تبقى من محصول الزيتون لهذا العام.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مزارع فلسطيني، يدعى فتحي أبو صلاح ويسكن في خان يونس في الجنوب، قوله: “علينا أن نستغل هذه الفرصة، ليس هناك وقت”.

ويضيف: “لقد دمرتنا هذه الحرب، ولم يعد هناك أي إنتاج تقريبا. وأهدر الجزء الأكبر من المحصول”.

بعض الفلسطينيين يعالجون بعض محصول الزيتون الخاص بهم

BBC
هناك نقص في الوقود ولكن الفلسطينيين يتمكنون من معالجة بعض محصول الزيتون الخاص بهم

وأدى نقص الكهرباء إلى الاعتماد على الوقود لتشغيل الآلات في معصرة الزيتون. ويقول مزارع الزيتون محمد وافي: “إيجاد الوقود أزمة يواجهها الجميع.”

ويضيف: “بمجرد تأمين الوصول إلى الوقود، تمكنا من فتح معصرة الزيتون، حتى وإن كانت تعمل بالحد الأدنى من طاقتها”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.