لأول مرة، بوتين يزور روستوف مقر العمليات العسكرية في أوكرانيا

فلاديمير بوتين

Reuters

زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مدينة روستوف على نهر الدون، وهي المدينة التي أصبحت مقر العمليات العسكرية الروسية في الحرب على أوكرانيا.

ويظهر في لقطات فيديو الرئيس الروسي ينزل من سيارة جيب في الليل، حيث يحييه قائد القوات المسلحة فاليري جيراسيموف.

وهذه هي المرة الأولى التي يزور فيها بوتين مدينة روستوف منذ حصل فيها تمرد مسلحي “فاغنر”. وورد في بيان صادر عن الكرملين أن بوتين استمع إلى تقارير عن تقدم “العملية الخاصة في أوكرانيا”.

وجاء هذا الاجتماع بعد أن قالت أوكرانيا إنها حررت قرية صغيرة قرب الجبهة، وهي أول قرية محررة منذ يوليو/تموز.

ولم يعط الكرملين أي تفاصيل إضافية ، ولم يتضح زمن الزيارة التي قام بها بوتين.

وظهر في لقطات فيديو نشرتها وكالة ” RIA ” الروسية غيراسيموف يحيي بوتين في ساعات الليل ، ويقوده إلى داخل بناية بعد المصافحة.

وكان غيراسيموف الذي لم يشاهد كثيرا في مناسبات عامة في الشهور الأخيرة، هدفا لانتقادات حادة من قائد وحدات فاغنر يفغيني بريغوزين، ومن بعض المدونين العسكريين الروس، بسبب “الإخفاقات الروسية في الحرب”.

يذكر أن مدينة روستوف على الدون، وهي مدينة تبعد ما لا يزيد عن 100 كم عن الحدود مع أوكرانيا ، هي مقر القيادة الروسية الجنوبية ، التي تقاتل في أوكرانيا.

ومع الصعوبات التي يواجهها الطرفان ، حيث تواجه القوات الأوكرانية صعوبات في التقدم، كما تعاني القوات الروسية من الضغوط العسكرية وترك بعض العناصر القيادية للخدمة، أصبح احتلال قرية صغيرة يعتبر إنجازا عسكريا.

وقد صرحت القوات الأوكرانية أنها حررت قرية يوم الخميس في منطقة دونتسك، في محاولتها قطع الطريق البرية للقوات الروسية إلى شبه جزيرة القرم، وهو طريق حيوي للقوات الروسية.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.