كتالونيا تجيز للنساء السباحة عاريات الصدر في المسابح العامة

حمام سباحة

Reuters

يحتفل النشطاء في كاتالونيا بعد أن أبلغت حكومة المنطقة الإسبانية بلديات ومجالس مدنها بالسماح للنساء بالسباحة عاريات الصدر في حمامات السباحة العامة.

والسماح للنساء بارتياد المسابح العامة عاريات الصدر منصوص عليه في قانون المساواة الكتالوني لعام 2020.

ولكن بعض حمامات السباحة البلدية منعت هذه الممارسة منذ استحداث القانون، مما أدى إلى تلقي عشرات الشكاوى كل صيف.

وطُلب من السلطات المحلية الآن حظر أي شكل من أشكال التمييز.

وقالت إدارة المساواة والنسوية التابعة للحكومة الكتالونية في رسالة أن منع النساء من أن يكن عاريات الصدر “يستبعد جزءًا من السكان وينتهك حرية الاختيار لكل شخص فيما يتعلق بجسده”.

وذكرت الرسالة أن السلطات المحلية كان عليها “الحيلولة دون التمييز لأي دافع … بما في ذلك الجنس أو الجنسانية أو المعتقدات الدينية أو الملبس”.

كما نصت على السماح بالرضاعة واستخدام لباس البحر الذي يشمل “البوركيني” للمسلمات.

وصرح متحدث باسم إدارة المساواة الكاتالونية لوسائل الإعلام الإسبانية بأن الرسالة كانت مجرد “تذكير”، وأنه يتوجب على البلديات الامتثال لها.

ويمكن للحكومة الإقليمية، بقيادة حزب اليسار الجمهوري الكتالوني المؤيد للاستقلال، من الناحية النظرية، فرض غرامة على أي مجلس بلدية يكتشف أنه انتهك المعايير بما يصل إلى 500 ألف يورو.

وكانت العديد من الشكاوى المقدمة ضد البلديات التي لم تسمح لعاريات الصدر باستخدام المسابح العامة كانت أعضاء في مجموعة نسوية تسمى تدعى (حلمات حرة).

وقالت ماريونا ترابال ، المتحدثة باسم المجموعة: “هذه قضية مساواة بين الجنسين: يمكن للرجال أن يكونا عرايا الصدر والنساء لا يستطعن”.

وأضافت بخصوص الخطاب: “لا نعرف لماذا استغرق كل هذه المدة، لكننا سعداء للغاية”.

وكانت قضية عاريات الصدر أيضًا موضوعًا ساخنًا بعيدًا عن حمامات السباحة في إسبانيا.

فيوم السبت، قام منظمو احتفالات يوم الفخر للمثليين في مدينة مورسيا الجنوبية بتغطية جذع المغنية روسيو سايز بعلم قوس قزح الخاص بالمثليين بعد أن صعدت إلى المسرح عارية الصدر وأدت فقرتها وتردد أن الشرطة المحلية استجوبتها بهذا الخصوص.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.