إصابة أفراد من الشرطة والإطفاء في ألمانيا في انفجار “قد يكون متعمدا”

أفراد من الشرطة الألمانية

Getty Images
اقتحمت الشرطة المدججة بالسلاح الشقة السكنية

قالت الشرطة الألمانية إن رجال شرطة ورجال إطفاء أصيبوا بجروح، بعضها خطيرة، في انفجار وقع الخميس ببلدة “راتينغين” غربي ألمانيا.

جاء ذلك حين استجاب الضباط لبلاغات عن شخص عرضة للخطر في شقة سكنية.

وقال وزير الداخلية الإقليمي إنهم وجدوا حريقا في إحدى الغرف داخل الشقة، ثم استخدم رجل جهازا لتنفيذ انفجار.

وقالت الشرطة إن رجال شرطة مدججين بالسلاح اقتحموا الشقة، واعتقلوا رجلا يبلغ من العمر 57 عاما.

وأخبر هربرت ريول، وزير داخلية ولاية شمال الراين – ويستفاليا، المسؤولين بأنه تم العثور على جثة داخل الشقة.

وقال السيد ريول إن 10 من رجال الإطفاء وضابطي شرطة أصيبوا.

وقالت متحدثة باسم الشرطة للصحفيين إن بعض المصابين في حالة يُحتمل أن تهدد حياتهم.

وأدى الحادث إلى عملية كبيرة للشرطة في البلدة الواقعة شمال شرق مدينة دوسلدورف عاصمة الولاية.

وأفاد صحفيون في مكان الحادث أنهم رأوا قناصة من الشرطة يتخذون مواقع على أسطح المباني المجاورة.

خدمات الطوارئ في مكان الحادث

Getty Images
انتشرت الشرطة وخدمات الطوارئ في محيط الحادث

وأظهرت لقطات مصورة دخان يتصاعد من المبنى الشاهق، بينما سمع دوي عدة انفجارات.

وقالت الشرطة إنه لم يتضح سبب الانفجار الأول.

وقالت مصادر أمنية لوسائل إعلام محلية إن الهجوم المتعمد لا يمكن استبعاده.

وقال السيد ريول إنه تم استدعاء الشرطة إلى الشقة، بعد أن أعربت منظمة للسكان عن قلقها من أن صندوق البريد الخاص بأحد السكان كان يفيض بالرسائل، في إشارة إلى احتمال تعرضه لمكروه أو وفاته داخل منزله.

ثم اتصلت الشرطة برجال الإطفاء للمساعدة في دخول الشقة، على حد قوله.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.