«تفل القهوة».. المفتاح لعلاج مرضين خطيرين

أفادت دراسة حديثة بأن “تفل القهوة” يمكن أن يكون مفيدًا في علاج مرضي ألزهايمر وباركنسون، وفقًا لتقرير نشرته صحيفة “صن” البريطانية.

أوضحت الدراسة أن صيغة حمض الكافيين أظهرت نتائج واعدة في معالجة الاضطرابات التنكسية العصبية.

وطمح الباحثون إلى استخدام هذا العلاج للمساعدة في مراحل مبكرة من مرض الخرف بهدف منع تطوره لمراحل أكثر صعوبة.

وأشار جيوتيش كومار، المؤلف الرئيسي للدراسة وعضو هيئة التدريس في جامعة تكساس، إلى أن “أياً من العلاجات الحالية لا تعالج المرض بل تساعد فقط في إدارة الأعراض، وهدفنا هو إيجاد علاج”.

تم استخلاص المادة المستخدمة في الدراسة من تفل القهوة بواسطة تسخينه عند درجة حرارة 200 مئوية لمدة 4 ساعات، مما أدى إلى تغيير البنية الكربونية لحمض الكافيين.

وكشفت الدراسة أن هذه المادة ساهمت في إزالة الجذور الحرة، التي ترتبط بمجموعة من الحالات بما في ذلك مرض باركنسون، ومنعها من التسبب في أضرار.

ووفقًا للباحثين، تمنع هذه المادة أيضًا تراكم بروتينات الأميلويد المسببة لمرض ألزهايمر دون أن تظهر آثار جانبية كبيرة.

ورغم أن هناك ثلاثة أدوية قيد التجارب حاليًا تعد واعدة في إبطاء تقدم مرض الخرف، إلا أنه لا يوجد حاليًا علاج نهائي له.

بالإضافة إلى ذلك، لا يوجد علاج لمرض باركنسون، ولكن التشخيص المبكر وتغييرات في النظام الغذائي وممارسة الرياضة والعلاج الطبيعي والأدوية وحتى جراحة الدماغ في بعض الحالات يمكن أن تساعد في تأخير تقدمه.

 محمد عبدالحليم – العين الإخبارية

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.