مشروع فني ثقافي لجمعية  ARTIVISTA في باب التبانة – طرابلس

120a974f0393c48265192c4083739ff8

اطلقت جمعية artivista الفرنسية مشروعها الجديد في طرابلس، بالتنسيق مع بلدية طرابلس، المركز الثقافي الفرنسي، الجامعة اليسوعية – الشمال وجمعية مارتش، يهدف الى “تحسين التواصل وتبادل الثقافات والأخوة بين لبنان وفرنسا من خلال فن الشارع Art Street كجسر اجتماعي وثقافي”. واشارت الجمعية في بيان الى ان “هذا المشروع يأتي بعد نجاح مشاريع سابقة في عدد من الدول، منها البرازيل والعراق وكولومبيا، ويجمع عددا من الفنانين الفرنسيين واللبنانيين للمشاركة في تجميل حي باب التبانة في طرابلس، وتقديم لحظات تشاركية من التواصل والإبداع بين الفنانين والسكان المحليين حول ورش عمل مختلفة”.ولفتت الى انه “مع سلسلة الأزمات التي يعاني منها لبنان، ترزح طرابلس بشكل خاص تحت معاناة كبيرة تطال كل القطاعات وجميع الأعمار والأحياء دون استثناء، ومنطقة باب التبانة واحدة من أكثر المناطق معاناةً في كل أرجاء الوطن. لكل هذه الأسباب حضرت إلى لبنان السيدة كلير برات ماركا Claire Prat-Marca مؤسسة جمعية Artivista، لمتابعة تنفيذ مشروعها الإنساني في باب التبانة. وهو عبارة عن تنفيذ خمسة لوحات جدارية كبيرة (ارتفاع بين 18م و22 م) على خمسة من حيطان أبنية باب التبانة المتصدعة. من هذه الحيطان حائط مدرسة لقمان الرسمية. وكل ذلك بعد معالجة الحيطان المهترئة وترميمها لرسم أجمل اللوحات الفنية عليها وإعطاء صورة جميلة عن المنطقة وبث بعض الأمل وألوان الفرح في نفوس القاطنين والمارين في المنطقة”. وأضافت:” إنطلق المشروع منذ أيام وتنفذه مجموعة من ستة فنانين: ثلاثة قدموا خصيصاً من فرنسا وثلاثة من لبنان. من الفنانين اللبنانيين الفنان محمد أبرش إبن باب التبانة والذي رسم سابقاً أكثر من جدارية في مدينة طرابلس. كما يسعى المشروع للانغماس في الحي وإقامة شراكات مع جهات فاعلة مختلفة (المدارس والجامعات والمنظمات غير الحكومية والسكان والقوى المحلية)، وذلك من خلال مشاركة ثقافاتهم ومشاركة السكان المحليين والمؤسسات والمتاجر، عبر إعادة الروابط الاجتماعية حول مشروع فني موحد ومساعدتهم على تحسين مساحة عيشهم ومحيطه. وسيكون المشروع فرصة لتسليط الضوء على هذا الحي المهمل والمنسي وخلق لحظات من المشاركة بين الفنانين وأهالي المنطقة : وجبات مشتركة وورش عمل لبدء فنون الشارع وورش عمل لزيادة الوعي بالشفافية والفساد”.واعلنت الجمعية انه “إلى جانب الجداريات، يتم تنظيم ورشات عمل ولقاءات وحوارات مع طلاب مدرسة لقمان الرسمية والجامعة اليسوعية وسكان حي باب التبانة، وسيتم افتتاح اللوحات الجدارية يوم الجمعة المقبل، عند الثانية بعد الظهر “.

مسؤلية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.