مجموعة من الدعاوى الاثنين لتصحيح الخطأ “الفادح” الذي ارتكبه مزهر

اعتبر الوكيل القانوني لعدد من أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت المحامي مازن حطيط أن رئيس الغرفة 15 في محكمة الاستئناف القاضي حبيب مزهر كلف برئاسة محكمة الاستئناف الناظرة بدعاوى الرد، لاتخاذ قرار محدد ومحصور بمدى صوابية تنحية القاضي نسيب إيليا، عن دعوى رد المحقق العدلي القاضي طارق بيطار، لكنه ذهب بعيداً واتخذ قراراً منفرداً وبمعزل عن العضوين الأصيلين في المحكمة القاضيتين ميريام شمس الدين وروزين حجيلي، للنظر بدعوى الوزير السابق يوسف فنيانوس ضد البيطار.

وأكد حطيط لـ”الشرق الأوسط”، أنه اعتبار من يوم غد الاثنين سيتقدمون بمجموعة من الدعاوى لتصحيح الخطأ الفادح الذي ارتكبه مزهر، بينها دعوى أمام هيئة التفتيش القضائي، معتبراً أن استعجال القاضي المذكور لتبليغ البيطار في منزله، وإصراره على تسليمه كامل مستندات التحقيق بانفجار المرفأ، يشكل تعدياً على الملف من قبل قاضٍ غير مختص.

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com