إدي أبي اللمع: القرار الخليجي جدّي ولا رجوع عنه

قال عضو تكتل الجمهورية القوية النائب ماجد إدي أبي اللمع، في حديث صحافي: “هناك مشكلة في علاقتنا الخليجية، جراء إصرار حزب الله على نزع هذه العلاقة مع محيطنا الخليجي، ويبدو أن ما يحصل مع الخليج نتيجة تراكمات وليس بسبب تصريح وزير الإعلام جورج قرداحي فقط” وقال: “بعد كل ما حصل، فان عدم استقالة الوزير قرداحي زادت الأمور حدة”.

وأشار النائب اللبناني إلى أن “الموقف الخليجي ليس ضد اللبنانيين بل ضد الفريق الذي يتهجم عليهم وأنا في رأيي أن البادئ أظلم”، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، الإثنين. 

وأضاف أبي اللمع “الظاهر أن الموقف صارم والرجوع عنه صعب في هذه المرحلة”.

وقال السياسي اللبناني إن “الحكومة اللبنانية في خطر لعدة أسباب، فلبنان يتعرى من علاقاته الخليجية الوثيقة والتي أعطت حجماً للاقتصاد اللبناني لفترة طويلة، بحكم الصادرات اللبنانية إلى الخليج ووقوفهم إلى جانبنا لسنوات وعقود”، لذلك فإن “القرار الخليجي جدي ولا رجوع عنه إلا إذا أقيم تغيير ما”.

وتابع: “لاستقامة الأمور من جديد هناك مسار طويل يجب سيره وتصحيح السياسة اللبنانية، وبالتالي الحكومة عاجزة عن القيام بأي خطوة إيجابية من خلال استقالة قرداحي أولاً”.

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com