إطلاق مجموعة الصداقة الكويتية اللبنانية توطيدا لعلاقات الأخوة والتنسيق وخدمة المجتمعين

أعلنت مجموعة الصداقة الكويتية – اللبنانية في بيان، “إطلاق أعمالها اليوم، بهدف تعزيز وتوطيد علاقات الأخوة والتعاون والتنسيق بين البلدين والشعبين الشقيقين وفتح آفاق جديدة تسهم في إثراء روح التعاون والتضامن بينهما”.

وتمنى القائم بالأعمال في السفارة اللبنانية هادي هاشم، الذي رعى إطلاق مجموعة الصداقة اللبنانية – الكويتية، “الديمومة لهذه الجموعة، لتسلط الضوء وتوطد العلاقات بين البلدين الشقيقين الكويت ولبنان، لاسيما في ما يخص الجوانب الثقافية والاجتماعية والسياحية والانسانية”.

وأشارت المجموعة في بيانها، لمناسبة إطلاق أعمالها، في احتفالية أقامتها في مقر السفارة اللبنانية لدى دولة الكويت، الى إنها “مجموعة غير ربحية وليست سياسية، وتضم هيئتها الادارية شخصيات من البلدين، وانه تم الاتفاق على أن تكون الكويت مركزا للمجموعة”.

وأوضحت أنها “تعتزم القيام ببعض النشاطات والخدمات العلمية والثقافية والتعليمية والتربوية والإنمائية والسياحية والصحية والاجتماعية، وايجاد مناخ ملائم يكون حافزا للجميع من أجل العمل على خدمة المجتمعين الكويتي واللبناني”.

وأفادت أنه “من ضمن اختصاصات وأعمال المجموعة تنظيم المؤتمرات والمحاضرات والندوات العلمية والثقافية والتربوية والاجتماعية والاقتصادية، وتوثيق التعاون بين المجتمعين، الى جانب تأسيس ودعم النشاطات المختلفة التي تسهم في توطيد روابط الأخوة والمحبة بين الشعبين الشقيقين”.

ولفتت الى انه “من ضمن اختصاصات المجموعة ايضا، ممارسة الأنشطة المتعلقة بالرعاية الاجتماعية للفقراء والمعوزين والأيتام وكفالتهم وتقديم الدعم لهم، وتشجيع فئات ذوي الاحتياجات الخاصة على الصعد كافة”.

واشار البيان الى ان “المجلس التأسيسي للمجموعة يضم من الجانب الكويتي كلا من: الشيخ دعيج الصباح الرئيس الفخري للمجموعة، الشيخة سهيلة الصباح، المستشار محمد الرومي، الإعلامي ماضي الخميس، المهندس ضرار الملا، المحامية غدير حياتي والإعلامي عبدالكريم الهندال، فيما يضم الجانب اللبناني: كريم درويش، الدكتور بلال صنديد، الإعلامية رباب بداح والمهندس حسان بيدس”.

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com