آلان عون: الكتل النيابية ستعيد النظر في تعديل قانون الانتخابات ونتمنى أن يتم تحرير عمل الحكومة

أكد عضو تكتل “لبنان القوي” الان عون ​، حول رد رئيس الجمهورية ميشال عون القانون الرامي إلى تعديل قانون الانتخابات، أن “الكتل النيابية في مجلس النواب سوف تأخذ في الاعتبار، الاسباب التي أدت لرد القانون، وتعيد النظر في موقفها”.

وأشار، في حديث إذاعي، حول ما إذا كانت الانتخابات في خطر بسبب الجدال القائم، إلى أنه بالتأكيد لن يهدد اجراء الانتخابات، فالحديث هو عن اختلاف على الموعد، وليس على الانتخابات”، معتبرًا “أنني مقتنع بأن كل الكتل النيابية، مقتنعة بموعد أيار لاجراء الانتخابات، ونحن نحترم خصوصية الصيام لدى المسلمين، لكن بنفس الوقت لا يمكن ان نتجاهل الظروف القاسية في آذار، خصوصًا في المناطق الجبلية، والتي قد تعرض المشاركة للانخفاض، وهذا أمر ليس خاصًا ب​التيار الوطني الحر، بل لصالح المواطن والمشاركة في الانتخابات، ويجب أن نضحي جميعًا”.

ولفت عون، إلى أن “​الكابيتال كونترول وضوع سيناقش في الجلسة، ونتأمل أن يكون هناك اتفاق عليه ليتم اقراره، وهو يأتي ضمن متطلبات وشروط ​صندوق النقد، معلنًا أن عقد جلسة لمجلس الوزراء أمر “يجب أن يحصل، ونحن نتمنى على من يتحفظ على المسار القضائي للقاضي طارق البيطار، أن يحرّروا الحكومة، رغم أن الأمر لا علاقة له بالحكومة، بل بالسلطة القضائية، وهم يمكنهم أن يعترضوا، ولكن ليس بتعطيل الحكومة”.

وحول الخلاف الأخير مع حركة “أمل”، اعتبر أن “في النهاية، خلافاتنا السياسية تبقى في السياسة​، ولا تتطور إلى ما يخص السلم الاهلي، ولا الوحدة الوطنية، ونحن لسنا في مرحلة “مسايرة” لأحد، بل نحن نحتاج إلى خطوات جديدة في هذه المرحلة، ولا نتحدث فقط عن حركة امل ففي كل مكان يكون فيه اختلاف سنعبر عنه”.

للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com