عين التينة “تستفز” بعبدا؟

للمشاركة

في هذا الوقت، بدأت المخاوف تصبح اكثر جدية حيال حصول الانتخابات النيابية المقبلة في موعدها، في ظل ارتفاع مستوى التحدي بين رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الجمهورية ميشال عون ومعه تياره السياسي، وفي هذا السياق، رات مصادر سياسية بارزة ان “الكباش” حول تقريب موعد اجراء الاستحقاق الانتخابي الى 27 آذار، بدأ يأخذ منحا خطيرا بعدما ابدى رئيس المجلس استغرابه من اعتراض “التيار الوطني الحر” على تقريب موعد الانتخابات لتفادي إجراء الانتخابات والحملات الانتخابية خلال شهر رمضان المبارك، وقوله انه في نهاية المطاف، فإن ما تقرره الهيئة العامة للمجلس سينفذ، وعلى الجميع التقيد به طوعاً أو كراهية!

ولفتت الى ان بري تقصد “استفزاز” رئيس الجمهورية الذي يملك بين يديه سلطة التوقيع على مراسيم دعوة الهيئات الناخبة مع رئيس الحكومة ووزير الداخلية، واذا لم يحصل تفاهم على “تسوية” تتضمن تنازلات متبادلة، فان الرئيس عون ليس في وارد التنازل عن حقه الدستوري في التوقيع او عدمه، وبالتالي ثمة ما يثير “الريبة” في اثارة هذا الملف بهذه الحدية، والخوف من افتعال ازمة حول التوقيت، ستؤدي حكما الى تطيير الانتخابات.
الديار


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com