وقفة رمزية لعوائل شهداء المرفأ: قضيتنا قضية وجع وحق وليس لنا أجندة سياسية

للمشاركة

نفذ عوائل شهداء انفجار 4 آب وقفة رمزية، من ضمن الوقفات الشهرية التي ينفذونها عند مدخل مرفأ بيروت، مطالبين ب “الحقيقة والعدالة” لأبنائهم، رافعين صور الضحايا.

وتحدث ابراهيم حطيط باسم المعتصمين، فأكد “رفض عوائل الشهداء أي تعرض لهم جسديا ومعنويا من قبل القوى الأمنية”، مشددا على أنهم “ليسوا ضد أحد بشكل شخصي ولا مشكلة لهم مع أحد، بل إن مشكلتهم الوحيدة هي مع كل من يستدعيه القضاء للتحقيق في قضية مقتل أبنائهم”، معلنا أن “أهالي الضحايا سيستمرون في تصعيدهم، وستكون لهم خطوات وتحركات مفاجئة”.

ودعا الى “عدم أخذ أسر الضحايا الى مكان آخر لا يريدونه”، مشددا على ضرورة “إبعاد قضية تفجير مرفأ بيروت عن السياسة والتسييس”.

وقال: “قضيتنا قضية دم ووجع وحق، ونحن لا نريد أكثر من ذلك، وأنتم من اضطرنا للنزول الى الشارع عندما قتلتم أبناءنا وفلذات أكبادنا”، مؤكدا “أننا ليس لنا أجندة سياسية ونرفض تنفيذ هكذا أجندة”.


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com