تحرّك لأميركيّين “حماية” للبنانيّين في اميركا يحملون تأشيرات عاديّة.. تفاصيل

للمشاركة

كشفت أوساط سياسيّة مطّلعة، لصحيفة “الشرق الأوسط”، أنّ “تحرّكًا يقوده أميركيّون من أصول لبنانية، بعضهم على علاقة وثيقة مع الإدارات الأميركيّة المتعاقبة من الحزبَين الجمهوري والديمقراطي، ومن منظّمات مدنيّة ودينيّة أميركيّة، يهدف إلى ضمان توفير “حماية قانونيّة” للبنانيّين الّذين قدّموا إلى الولايات المتحدة الأميركية بتأشيرات عاديّة، انتهت صلاحيّتها أو هي على وشك الانتهاء، لمنع ترحيلهم إلى لبنان بسبب الوضع السياسي والأمني والاقتصادي غير المستقر الّذي يضرب هذا البلد”.

وأشارت إلى أنّ “وزير الخارجيّة الأميركيّة ​أنتوني بلينكن​ ووزير الداخليّة أليخاندرو مايوركاس، تلقّيا الأسبوع الماضي رسالة بهذا المعنى، من قبل تجمّع يضمّ 70 منظّمة قانونيّة ومدنيّة ودينيّة، وأنّ الوزيرين بصدد دراسة هذا الطلب واتخاذ القرار المناسب”.

وكانت الولايات المتحدة قد أنشأت برنامجًا يُعرف باسم “تي بي إس” أو “برنامج وضع الحماية الموقّت”، الّذي يسمح للأجانب الّذين يعيشون على الأراضي الأميركيّة بالحصول على وضعيّة خاصّة تمكّنهم من العيش في الولايات المتحدة بشكل قانوني، والحصول على الخدمات والمزايا الّتي تسمح لهم بالحصول على رقم “الضمان الاجتماعي” وبطاقة عمل ورخصة قيادة السيارة والتغطية الصحيّة، ويتمّ تجديدها دوريًّا بانتظار البتّ في وضعهم، بما يمكّنهم لاحقًا من تعيين محامٍ لتقديم أوراقهم الّتي تؤهّلهم الحصول على الإقامة الدائمة، أو ما يُعرف بالبطاقة الخضراء “غرين كارد”.


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com