معطيات جديدة في تحقيقات انفجار المرفأ

للمشاركة

بموازاة التحقيقات التي يجريها المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق بيطار، مع مدعى عليهم وشهود، برز تطور جديد تمثل بمعلومات بالغة الخطورة، فجرها المواطن اللبناني عماد كشلي، أحد المصابين بانفجار المرفأ، اعترف فيها بأنه نقل مواد مشبوهة قد تكون «نترات أمونيوم» من المرفأ الى الجنوب.

وكشف كشلي الذي كان يعمل سائق شاحنة مع إحدى الشركات في مرفأ بيروت، وأصيب إصابة بالغة جراء انفجار 4 أغسطس، أن المرفأ «كان دائما ما يشهد حركة غريبة، آخرها في 4 أغسطس يوم الانفجار».

وقال كشلي خلال مداخلة له عبر برنامج «صار الوقت» على الـ «MTV»: «أنا موظف بشركة وسائق شاحنة ونهار 4 أغسطس شاهدت أشياء غريبة وحركة غريبة على المرفأ». وأضاف: «أنا كنت سائق شاحنة وفي مرتين حملت نقلة إلى الجنوب ممكن تكون نيترات… صار لي سنة ما شكيت همي.. ما في حدا تأمن تحكي معو».

وبناء على هذه الإفادة، أمر المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري، قسم المباحث الجنائية المركزية بتفريغ مضمون مقابلة عماد كشلي، وسارع الى تسليمها للمحقق العدلي القاضي طارق بيطار وطلب التحقيق في مضمونها، وأكد مصدر قضائي مطلع لـ«الأنباء»، أن القاضي بيطار «اطلع على مضمون مداخلة كشلي، وهو بصدد التحقيق فيها وفي كل المعلومات الجديدة التي أدلى بها أشخاص لم يسبق لهم أن قدموها للتحقيق».

الانباء – يوسف دياب


للمشاركة
لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com