اللبنانيون يحتفلون بعيد ميلاد جبران باسيل.. بالشتائم

للمشاركة

الحب ليس متبادلا

ترك اللبنانيون جانبا، وبشكل مؤقت، الحديث عن طوابير الذل في بلادهم للاحتفال بعيد ميلاد رئيس التيّار الوطني الحر جبران باسيل بطريقتهم الخاصة، حيث انتشرت أغنية “هيلا هيلا هيلا هو…”.

احتفل اللبنانيون بعيد ميلاد رئيس التيّار الوطني الحر جبران باسيل بطريقتهم الخاصة. وتصدر هاشتاغ #كبرحمارناسنة منصات التواصل الاجتماعي في لبنان بمناسبة عيد ميلاد النائب باسيل الذي يعد من بين أكثر المسؤولين كرْها من قبل اللبنانيين الذين يعتبرونه أيضا الأكثر استفزازا في لبنان، لذلك لا يكفون عن شن حملات ضده على وسائل التواصل الاجتماعي.

واستفزت مقاطع فيديو منتشرة -تبرز احتفال باسيل بعيد ميلاده وسط حاشيته- اللبنانيين.

وكتب مغرد:

وقال آخر:

[email protected]

الجوع يسود البلد واللبنانيون يصطفون في طوابير الذل من أجل الحصول على البنزين، ولبنان صار مفلسا. ومشكلة الحكومة والبلد حالياً لم تجد حلا بسبب عناد باسيل. ورغم كل ذلك يحتفل بعيد ميلاده… #كبرحمارناسنة.

واعتبر ناشط:

وعدّل لبنانيون أغنية “عيد ميلاد سعيد” باللغة الفرنسية التي كان باسيل يحتفل بعيد ميلاده على إيقاعها في مقطع الفيديو إلى “هيلا هيلا هيلا هو…”.

وكانت الأغنية قد ذاعت أول مرة في ساحات التظاهر ثم غزت مواقع التواصل، وتحولت إلى “سيمفونية فنية” ضد باسيل.

ويحوز جبران باسيل النصيب الأكبر من الشتائم التي توجه إلى السياسيين في لبنان، ويقول عنه لبنانيون -من باب التندّر- إنه “دخل موسوعة غينيس عن فئة أكثر وزير تم شتمه”.

وخلال استطلاع آراء جهات متنوعة أكد لبنانيون أن ما يجعل باسيل أكثر شخصية مكروهة في لبنان أنه “سمج” و”ثقيل الدم” و”مستفز”و”لا يُهضم”.

وتبدو شتائم “جرد حساب” لباسيل نتيجة مواقفه العنصرية وتصريحاته المستفزة وشخصيته المتضخمة.

وتحت شعار “كبر حمارنا سنة وأصبح يريد حراسة حقوق المسيحيين” زادت سخرية اللبنانيين من رئيس التيّار الوطني الحر جبران الذي ائتمن الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله على حقوق المسيحيين في لبنان. وقال معلق:

وجاء في حساب:

[email protected]

ميشالعون و صهره #جبرانباسيل، الذي احتفل اللبنانيون بعيد ميلاده بطريقتهم الخاصة وبهاشتاغ #كبرحمارناسنة، أوجعا رؤوسنا بادعائهما أنهما مع حقوق المسيحيين.

وتساءل مغرد لبناني ساخرا “أين يصرف حقوق المسيحيين وهو واقف منذ ساعات لأجل ملء خزان الوقود في سيارته؟”. وغرد:

وينشر لبنانيون بثا مباشرا يمتد ساعات من الانتظار وتظهر صور ومقاطع فيديو طوابير طويلة تمتد كيلومترات أمام محطات البنزين. وقال مغرد:

@koojjak

لبنان في طابور والسبب #حقوقالمسيحيين، لبنان في العتمة والسبب #معركةوجود، لبنان يتيم الأب بسبب #بي_الكل.

ولا يشمل الانتظار في لبنان محطات الوقود فقط، إذ أن المواطن اللبناني مضطر إلى الانتظار في طوابير”الذل” لساعات كلما أراد شيئا. ويذكر أن لبنان يمرّ بفترة تقنين للكهرباء حادّة، إذ أنّ ساعات التغذية لا تتجاوز في بعض المناطق 4 ساعات.

واعتاد اللبنانيون متابعة حرب تعليقات ضروس يخوضها مناصرو الأحزاب التقليدية على وسائل التواصل الاجتماعي.

ولطالما شكّل الاستقطاب السياسي ركيزة للحياة السياسية، وتزداد حدّته أو تتراجع مع كل أزمة في لبنان الذي يشهد اليوم خليطاً من المآزق.

واتفق اللبناينون هذه المرة على انتقاد جبران باسيل وأمطروه بسيل من الانتقادات والسخرية، مؤكدين أنه لا ينقصهم سوى إطلالاته الدونكيشوتية ليذكرهم بالنكبة التي يعيشونها جراء ممارسات أمثاله في الحكم وخوضه الحروب ضد طواحين الهواء.

ويتساءل لبنانيون “من فوض باسيل لجلب حقوق المسيحيين؟”، مؤكدين أن من فشل في إدارة ملف الكهرباء وأغرق خزينة الدولة بعجز تام ليس أهلاً لمهمة الحفاظ على حقوق المسيحيين، وأقصى ما يفعله هو الحفاظ على مصالحه الشخصية. وقالت ناشطة:

وغردت المغنية اللبنانية إليسا:

وأكد حساب:

[email protected]

حقوق المسيحيين في إعادة القرار الاستراتيجي للدولة لا بتأمين المستقبل السياسي لباسيل #جهازالتنشئةالسياسية #كلام_حكيم.

واعتبر معلق:

[email protected]

“إذا التيار العوني مش عارف يمَيِّز بين حقوق المسيحيين وحقوق جبران، نحنا منعرف الفرق وما رح ننجر لهيك معركة شخصية بوقت الشعب اللبناني عم يعاني من أسوأ أزمة عرفها بالتاريخ الحديث. #بائع_الأوهام”.

وكان لبنانيون أكدوا أن باسيل نصب نصرالله مرشدا للجمهورية اللبنانية. وقال مغرد:

ويشبه مراقبون لبنانيون ما يحدث في لبنان بالفترة التي سبقت الحرب الأهلية في البلاد، مذكرين بما حصل بعدما مانع ميشال عون عندما كان رئيساً لحكومة انتقالية في إجراء الانتخابات الرئاسية، “وذهب بلبنان نحو حروب عبثية ندفع ثمنها اليوم”.

وصار لبنانيون يطالبون على مواقع التواصل الاجتماعي بحماية المسيحيين من ميشال عون وصهره جبران باسيل.

وغرد الوزير السابق ريشار قيومجيان “باتت الذمّية السياسية سلوكا يمارسه وريث الرئيس ميشال عون عبر التبعية لحزب الله حلماً بالوصول إلى الرئاسة. الناس تفقّر وتُذل وتغطية لفشل العهد يتاجر صغير الورثة بحقوق المسيحيين في سوق نخاسة أنتم السماسرة فيه والعبيد”. وكتب مغرد:

[email protected]

العونية مشروع حرب أهلية، جبران باسيل وحده كفيل بإشعال حرب أهلية في لبنان!


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com