طلال المرعبي: نحذر من المس بالاحتياط الالزامي ونأمل استمرار مبادرة الرئيس بري

للمشاركة

أعلن الوزير والنائب السابق طلال المرعبي، في تصريح، انه “مع تأييدنا الكامل لكل المطالب الشعبية والعمالية ومع صرخة الشعب المقهور والمنهوب والذي يخضع لكل انواع الذل والاستلشاء والتلهي بمحاصصات لا علاقة لها لا بالدين ولا بالوطن بل بالمكاسب و المنافع، لا بد من صرخة مدوية تسمع من غفا وتعيد من ضل”.

وقال: “حسدتنا الشعوب على تميزنا وعلى نظامنا المبني على الحرية والمساواة والسيادة والرأي الحر حتى قيل ان لبنان بلد العجائب. فعلا لبنان بلد العجائب لما نراه اليوم من انهيار وانحلال وتفكك في السلطة ووصولنا الى حائط مسدود”.

اضاف: “ان من أوصلنا اليوم الى ما نحن فيه يتكلمون عن ترشيد الدعم، والاحرى كان وقف دعم المافيات واصحاب النفوذ والتهريب المستمر. اننا نحذر من امرين اساسيين، اولا عدم المس بالاحتياط الالزامي، لان في ذلك سرقة اموال الناس وعدم المس بالذهب في مصرف لبنان لان ذلك فعلا يشكل جريمة موصوفة ويجب وضع قوانين لتشديد العقوبات بحق كل من يحاول التصرف بهما”.

وتابع: “بدلا من تسهيل مهمة رئيس الحكومة المكلف وتشكيل حكومة انقاذية تضع خارطة طريق جديدة بالاتفاق مع الجهات العربية والدولية الداعمة للبنان واعطائه جرعة أمل ليستعيد لبنان جزءا من عافيته ويحرك عجلة الاقتصاد، نرى البعض يمعن في الهروب الى الامام بينما المؤسسات تنهار والمبادرات تتهاوى. ونأمل رغم كل الظروف الصعبة والسجالات الاخيرة استمرار مبادرة رئيس مجلس النواب نبيه بري لعلنا نستطيع ان ننقذ ما تبقى وان نستعيد ثقة المجتمع العربي والدولي ووضع حد للنزيف القاتل الذي لن يوفر احد”.

وختم: “كفى مزايدات وكفى مهاترات وكفى استغلالا. وليع الجميع خطورة الوضع للبلد وللطبقات الفقيرة وخصوصا للجيش ولكل القوى الامنية بعدما حذر البنك الدولي من ذلك”.


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com