رئيس تجمع رجال الأعمال اللبنانيين الفرنسيين: إنها سياسة ذر الرماد في العيون

للمشاركة

تساءل رئيس “تجمع رجال الأعمال اللبنانيين الفرنسيين” HALFA انطوان منسى في بيان، “هل هناك من يأتي بحلول ولوجزئية لوقف الإنهيار والترفع عن المصالح الضيقة؟”، وقال: “في ظل الأزمات المتتالية على الساحة اللبنانية، لا سيما الأزمة المعيشية والإرتفاع الجنوني للأسعار، والكلام عن رفع الدعم، وإختفاء الدواء من الصيدليات وإنقطاع مادة البنزين، والتقنين في الكهرباء، والتهريب والإحتكار، واللعب بلقمة عيش المواطنين، تأتي جلسة المجلس النيابي مخيبة لآمال اللبنانيين في تأليف حكومة أختصاصيين بعد عشرة أشهر من استقالة الحكومة، ومبادرة الرئيس الفرنسي ماكرون”.

أضاف: “إن المواطن اللبناني وخاصة في بلاد الإنتشار، ينظر بألم كبير لغياب أي خطة لمعالجة الشأن المالي والإقتصادي، والمضي قدما في تنفيذ ما يساعد على إستعادة الثقة بالقطاع المصرفي، المكون الرئيسي والعصب الأساسي في الحياة اليومية للشعوب”.

ولاحظ أن “هناك حملة ممنهجة لتدمير الإقتصاد اللبناني ومؤسساته المالية بدأً بالمصرف المركزي والقطاع المصرفي برمته”، وقال: “إنها سياسة ذر الرماد في العيون ، لصرف الأنظار عن الفشل، والتغاضي عن حقيقة الأزمة السياسية والتلهي بالجدل الدستوري العقيم”.

وختم: “بالله عليكم أوقفوا الكلام الذي يهدم ولنعمل جميعا على بناء الثقة من جديد”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com