التيار المستقل: لإيلاء الحكم لستة أشهر لمجلس عسكري يتولى قيادة الجمهورية

للمشاركة

اعلن “التيار المستقل” في بيان وزعه مكتبه الاعلامي بعد اجتماعه الدوري إلكترونيا برئاسة اللواء عصام أبو جمرة، انه ناقش “الملفات السياسية والاقتصادية والصحية والمالية والقضائية والامنية، فلم نشهد ملفا بلغ خواتيمه وفقا للاصول بل العكس، طواحين الهواء وما أكثرها في دويلة، بدءا بالملفات القضائية من انفجار مرفأ بيروت الى التدقيق الجنائي المالي وصولا الى ترسيم الحدود. حيث لا بصيص نور للمعالجة سوى الحقد والكيدية واللفلفة، مراعاة للمصالح الشخصية والحزبية البعيدة عن روح المعالجة الوطنية الجدية الشفافة”.

واعتبر أن “هذا التعامل مع أبرز الملفات الضاغطة، مضافا الى التمنع عن تشكيل حكومة من 18او 24 وزيرا من الاختصاصيين المستقلين على مدى ستة أشهر مضت، طمعا بوزير زائد او حقيبة دسمة، بات يهدد بانفجار أمني واجتماعي وشيك لن تحمد عقباه”.

ورأى أنه “نتيجة لما حدث ويحدث الان ودوريا عند كل تغيير حكومي، نكرر أن الحل الافضل يكمن بإيلاء الحكم الى مجلس عسكري لستة اشهر، يتولى خلالها قيادة الجمهورية من رئيس الجمهورية ومن باقي الرؤساء في السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية للتغيير، بدءا بانتخابات نيابية مبكرة يتم بعدها انتخاب الرؤساء الثلاثة وتأليف حكومة حياد وطني وفقا للدستور. وتبدأ الحكومة عملها بتفعيل عمل الوزرات بدءا من القضاء الجنائي المالي والعادي ومحاكمة الفاسدين لاستعادة الاموال المنهوبة التي تعزز الخزينة وتعيد الاعتبار لثقة الشعب بحكامه والمجتمع الدولي بدولة لبنان وبقطاعاتها السياسية والاقتصادية خصوصا المالية والمصرفية والتجارية، وتنهي بترسيم الحدود البحرية جنوبا وشمالا للبدء باستخراج النفط والغاز، وتضع حدا لسوء التصرف حفاظا على المواطن ومقومات الوطن”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com