وديع الخازن: لو أن زيارة هيل شملت باسيل لاثمرت تسريعا لتأليف الحكومة

للمشاركة

أبدى عميد المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن في بيان، خشيته من “إطالة أمد التعطيل، وترك المواطنين عالقين بين مطرقة حكومة لاتصرف، وسندان حكومة لا تؤلف”. ورأى ان “في عدم التوافق على التأليف وفي هذا التباطؤ المستغرب، عدم اكتراث بأحوال العباد واستخفافا في تدبير شؤون البلاد”.

وإذ شكر مساعد الخارجية الأميركية دايفيد هيل “على زيارته لبنان، لاسيما بما لها من أبعاد في إنعاش مفاوضات ترسيم الحدود البحرية جنوبا”، تمنى “لو أن محادثاته شملت جميع الأطراف السياسيين بمن فيهم النائب جبران باسيل رئيس الكتلة النيابية الأكبر في البرلمان، لأثمرت ايجابا في تسريع وتيرة تأليف الحكومة”.

ودعا الخازن إلى “عدم ترك المواطنين فرائس الفقر والمرض والجوع في هذا الشهر المبارك، متمنيا أن يعود المعنيون بالتأليف إلى مبادرة الرئيس نبيه بري، كونها الأقرب إلى التركيبة اللبنانية وإلى روحية المبادرة الفرنسية، فلا مفر من التفاهم، لأن اللبنانيين لم يعودوا يملكون ترف الوقت، وقد حاصرتهم الأزمات من كل اتجاه، بينما المطلوب تنازلات من أجل إخراج الوطن من مستنقع الجمود والفراغ والضياع”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com