الجميّل: على الدولة ان تتشكى على بشار الاسد… هل من يجرؤ ؟ إخراج الأموال من لبنان بعد الثورة مخالفة

للمشاركة

حذر رئيس حزب “الكتائب اللبنانية” سامي الجميّل من ان “لبنان بخطر اليوم وعلينا البحث عن أشخاص ينهضون بالبلد، وأعلن قائلا “سنطلق جبهة التحالف المعارضة قريباً وهي تضم جزءاً من النواب المستقيلين ومجموعات أساسية في الثورة ومجموعات ثقافية وسياسية من كل الطوائف”.

وأكد الجميل، في حديث تلفزيوني أن “الشعب سيحاسب في الانتخابات المقبلة و”الانتخابات جايي وإذا بدن يعملوا شي منيح يبكّروها” لكن لا نتوقّع منهم أي شيء جيّد ونحن ضد القانون الحالي”.

واشار إلى “اننا على تواصل مع المجموعات والأشخاص الذين يؤمنون بالتغيير ونحضر للمرحلة المقبلة ونجمع قوانا كمعارضة، وانا واثق من التغيير”، مضيفا: “نريد إدخال الأشخاص المنتفضين الى المجلس النيابي ونريد خلق قوة سياسية جديدة متحررة داخل المجلس وحزب “الكتائب” قام بمراجعة ورأى ان لبنان بحاجة الى تغيير بنيوي وسار بقرار المواجهة”.

وتابع: “يجب توحيد الجو السيادي التغييري في البلد من أجل بناء لبنان الجديد وهناك مسؤولية جماعية للنقد الذاتي وتخطي جروح الماضي لبناء المستقبل ولقد أصبحنا اليوم في صلب العمل من أجل تغيير سيادي بنيوي ونعمل مع أشخاص يشبهوننا كما نعمل على تقديم مشروع متكامل للشعب اللبناني”.

حكومياً، شدد الجميّل على “وجوب تشكيل حكومة تقوم بالاصلاحات اللازمة وتتفاوض مع صندوق النقد وتنظّم الانتخابات النيابية”.
وقال: “موقف رئيس الجمهورية واجهة لموقف حزب الله وهم يريدون الثلثين في الحكومة للتحكم بالبلد بشكل كامل وكي لا يتمكّن الحريري من قول “لا” على أي شيء وأنصح الحريري ألا يكمل”، معتبرا ان “حزب الله يعمل على تدجين الطبقة السياسية وكل من سار بترشيح عون للرئاسة قام بتسوية مع حزب الله”.

كما حذر الجميّل من ان “هناك تحالفا ضمنيّا بين جزء موجود في الثورة وجوّ السلطة وهناك من هو موجود داخل المجموعات لمنع أي تقارب وهذا أمر غير بريء والسلطة أذكى من محاربة الثورة من الخارج وهي تخترقها من داخلها”.

ولفت إلى ان “الحياد الذي يطرحه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي يحمي الشعب اللبناني”، واشار إلى ان “هناك زعران في السلطة والحق على السلطة السياسية وعلى رياض سلامة”.

وأكد أن “التدقيق الجنائي أساسي ويجب أن يطال كل المؤسسات وهو يحلّ جزءاً من موضوع المحاسبة لكن لا يعالج المشكلة الاقتصادية بكاملها وإخراج الأموال من لبنان بعد الثورة مخالفة لأن 90 في المئة من المواطنين منعوا من سحب أموالهم فيما سمح للسياسيين والنافذين بذلك”


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com