عطية لمنظمة التعاون الاقتصادي للشرق الاوسط: الهم الاساسي للتفتيش المركزي اعادة ثقة المواطن بالدولة مع تحقيق العدالة المجتمعية

للمشاركة

شارك رئيس التفتيش المركزي القاضي جورج عطية في لقاء افتراضي مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية للشرق الاوسط وشمال افريقيا OECD MENA عنوانه “رؤى للتعافي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الحوكمة الرقمية من أجل خدمات عامة أكثر شفافية وفعالية وممكن الوصول اليها”، حضره وزراء ونواب وشخصيات، وتخلله الاستماع الى التجارب الناجحة للدول في التصدي لجائحة كورونا عبر الاستثمار في التحول الرقمي الذي اظهر قدرة على الاستجابة بسرعة وفعالية لتفشي الجائحة.

وأشار عطية في كلمة خلال اللقاء، الى “نجاح تجربة التفتيش المركزي من خلال منصته الالكترونية Impact التي تم ابتكارها لمكافحة الجائحة واسنادها كأداة ادارية رقمية لتحسين اساليب العمل في الوزارات والمؤسسات والادارات العامة للتعاون والتنسيق في ما بينها ولاتخاذ القرارات بناء على تحليل البيانات التي تم تكوينها من خلالها”.

ولفت الى أن “هذه القرارات التي انعكست ايجابا على حياة المواطنين لجهة التسجيل للاستفادة من المساعدات المرصودة للعائلات الاكثر فقرا، تسهيل تنقلاتهم خلال فترة الاغلاق العام من خلال طلب اذونات التنقل، اعتماد المنصة للتسجيل لتلقي اللقاح المضاد لكوفيد 19، تحسين اساليب العمل الذي يدخل في صلب مهام التفتيش المركزي مع اعطاء المشورة عفوا او بناء لطلب السلطات لخدمة الرقابة العامة على الادارات والمؤسسات العامة والتفتيش فيها عند الاقتضاء تم تحقيقها من خلال المنصة، الامر الذي ادى الى الارتقاء بالعمل الاداري مع تقديم الخدمة الفضلى للمواطنين من خلال رقابة آنية للتفتيش في تتبع القرارات وخطوات تنفيذها مع مراقبة حثيثة للثغرات للاضاءة عليها وتصويبها ومن خلال اشراك المواطن في الرقابة مع اعادة احياء حقه الديمقراطي والمصان في المساءلة والمحاسبة”.

وأكد أن “الهم الاساسي للتفتيش المركزي يبقى اعادة ثقة المواطن بالدولة مع تحقيق العدالة المجتمعية، هذه الثقة التي تبقى الشرط الاساسي والوحيد لأي نهوض يحتاجه لبنان لتخطي أخطر الأزمات في تاريخه”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com