نقابة أصحاب الأفران شمالا: التجاوزات والكيل بمكيالين ودعم المحسوبيات، على حساب 91 فرنا في لبنان الشمالي

للمشاركة

أشار رئيس نقابة أصحاب الأفران في لبنان الشمالي طارق عبدالله المير في بيان إلى “أزمة يعاني منها أصحاب الافران في طرابلس”.

وأضاف: “ان أصحاب الأفران في لبنان الشمالي يسألون وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الاعمال راؤول نعمة عن التجاوزات، والكيل بمكيالين، ودعم المحسوبيات، على حساب 91 فرنا، وهذا الأمر لن نقبل به ولن نقبل أن نكون في طرابلس والشمال حقل تجارب”.

كما وطالب المير باسم أعضاء النقابة واصحاب الأفران “بالتعامل مع أصحاب الأفران وفقا لمعايير متساوية لا وفقا لمحسوبيات وتدخلات من هنا وهناك، والجميع بات يعرف ان دعم مواد الخميرة والسكر والنايلون وغيرها لم تتم ترجمته كما يجب، البونات تتوزع هنا وهناك ولم يتم توفير هذه المواد، حيث أصبحت مثل الشيكات بلا رصيد، وثمة الأفران في طرابلس لحسابات سياسية وعنصرية، تحصل على كمية كبيرة من الطحين ولا تستهلك النصف شهريا، حيث يستعمل الطحين المدعوم لغايات أخرى، وفي نفس الوقت ثمة حاجات الأفران وهي أكثر بكثير وعلى رغم ذلك لم تحصل على ربع الكمية المطلوبة”.

وتابع: “ثمة تجاوزات بعض المسؤولين في مكتب الشمندر السكري الذين يتعاملون معنا بكيدية، ونحن على استعداد ان نبرهن للوزير والمسؤولين ان مدير مكتب الشمندر السكري يتعامل على هواه، كما ونطالب برفع الدعم عن الخميرة والسكر ودعم القمح مئة في المئة، حتى نبقى على سعر واحد”…

وختم: “ان افران طرابلس على طريق الانهيار، وقريبا سنقفل ابواب الأفران ونحمل المسؤولية إلى الوزير وكل المعنيين، ولن نقبل بأن نكون مكسر عصا”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com