محافظ بيروت زار ثكنة إميل الحلو وتفقد مركز التحكم المروري وغرفة عمليات قوى الأمن

للمشاركة

زار محافظ بيروت القاضي مروان عبود اليوم، ثكنة إميل الحلو، بحضور قائد شرطة بيروت في قوى الأمن الداخلي العميد محمد الأيوبي وعدد من الضباط القادة، وتفقد مركز التحكم المروري وغرفة عمليات قوى الأمن الداخلي.

وأفادت دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت أن “عبود اطلع من الضباط القيمين على طبيعة عمل العناصر وكيفية تواصلها مع المواطنين وتلقي كل الشكاوى التي تردها على الرقم الساخن 112 وسبل التعاطي معها والاجراءات المتخذة لتقديم المساعدة والعون إلى أصحابها عند طلب النجدة”.

وأثنى عبود على “دور قوى الأمن الداخلي الإيجابي في حفظ الأمن على صعيد لبنان”، وقال: “رغم المسؤوليات الكبيرة الملقاة على عاتقها، فهي دائما على جهوزية كاملة لحفظ الأمن وبسط النظام وحماية المواطنين وبث الطمأنينة في نفوسهم”.

وأشاد ب”التطور والاحترافية الكبيرة التي شاهدها ولمسها خلال الزيارة، والتي تصب كلها في صالح المواطنين، إذ أن ارتدادها الايجابي يصب في خانة نجاح عمليات حفظ الأمن ومنع الأعمال المخلة فيه”.

ونوه ب”الجنود المجهولين الذين أثمرت أعمالهم وتضحياتهم في خدمة مدينة بيروت وأهلها بكشف خيوط رئيسية للشبكة التي قامت بعمليات سرقة أغطية الصرف الصحي – ريغارات من شوارع المدينة بعد انفجار المرفأ، وتأذى بسببها عدد كبير من المواطنين من جراء الحوادث التي حصلت، بعد فقدان تلك الأغطية، بالتوازي مع الخسارة المادية التي تكبدتها بلدية بيروت من جراء عمليات السرقة هذه”.

وأبدى عبود “استعداده الكامل لتقديم المساعدة من أجل اجتياز كل العقبات التي تواجه عمل قوى الأمن الداخلي أو تعيق تقدمها، خصوصا في هذه الظروف الصعبة التي تمر على بلدنا الحبيب لبنان، والتي يعتبر فيها أمن المواطن من الأولويات”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com