وزير الاتصالات اعلن من نقابة اطباء الاسنان في طرابلس وضع باقتي CARE LINE BUSINESS وCARE LINE PRO في خدمة الطاقم الطبي

اطلق وزير الإتصالات في حكومة تصريف الاعمال المهندس طلال حواط مع نقيب أطباء لبنان – طرابلس الدكتور سليم أبي صالح ونقيبة أطباء الأسنان في لبنان- طرابلس الدكتورة رلى ديب خلف باقتين خاصتين بالأطباء وأطباء الأسنان Care Online Business وCare Online Pro، دعما لجهودهم في ظل وباء كورونا وتقديرا منه
لعطاءاتهم.

وكان الوزير حواط زار ظهر اليوم مقر نقابة اطباء الأسنان في طرابلس، في حضور النقيبين أبي صالح وديب خلف وأعضاء من مجلسي النقابتين.

إستهل اللقاء بالنشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت حداد على الأطباء الذين قضوا بوباء كورونا، ثم تقديم من الدكتور وديع حصني.

ابي صالح
وقال النقيب ابي صالح: “إجتماعنا اليوم لتوجيه الشكر لمعالي الوزير حواط على إلتفاتته الكريمة تجاه الجسم الطبي الذي يمر حاليا بأسوأ لحظاته خلال العقود الأخيرة التي مرت في تاريخ لبنان، لحظات زادها سوءا تفشي داء كورونا، في الدرجة الأولى، وما سبقه من أزمة إقتصادية يعانيها المجتمع اللبناني وأرخت بظلالها على القطاع الصحي والأطباء خصوصا، وكان هناك ضرورة للتحرك السريع للنقابة في إتجاه الدولة عبر وزاراتها المعنية للقيام بخطة عاجلة لدعم أعضاء القطاع الصحي لتحفيزهم على البقاء في ربوع الوطن وعدم الهجرة إلى الخارج”.

وأضاف: “كانت مبادرة كريمة من الوزير حواط بدعم هذ القطاع عبر تقديمه باقة مسهلة للإتصالات بأسعار رمزية وموجهة للأطباء وأطباء الأسنان، لمساعدتهم على تخطي هذه الأزمة الإقتصادية والمالية التي يعيشونها، وأمل من باقي الوزارات أن تحذو حذو الوزير حواط في تلبية المطالب التي سبق لنا ان وتقدمنا بها والهدف منها هو مساعدة الأطباء والممرضين أيضا والمساعدين الطبيين على البقاء في لبنان، وليس آخرها إعادة النظر في كلفة اتعاب الأطباء التي لم يطرأ عليها تعديل منذ 10 أعوام ودفع ما لهم من مستحقات مالية متراكمة منذ أعوام طويلة في ذمة وزارتي المال والصحة وأيضا مشروع تقدمنا به منذ قرابة 10 أشهر باعتبار كل طبيب يستشهد أثناء تأدية واجباته في رعاية مرضى داء الكورونا على إعتباره شهيدا للدولة اللبنانية ويعامل معاملة شهداء القوى المسلحة”.

وختم: “نأمل أن تبادر الحكومة إلى تلبية هذه المطالب والهدف الأساسي هو إبقاء هذا الطاقم الطبي في لبنان، وهو كان قبل الأزمة الإقتصادية احد الأعلام المشهورة التي رفعت إسم لبنان عاليا وجعلته يستحق فعلا لقب مستشفى الشرق”.

ديب خلف
وقالت النقيبة ديب خلف: “ليس غريبا على معالي الوزير المهندس طلال حواط، وهو إبن هذه المدينة العزيزة على قلوبنا طرابلس مدينة العلم والعلماء طرابلس الفيحاء، أن يشملنا بهذه اللفتة الكريمة اللي تأتي في وقتها في ظل هذه الظروف الصعبة التي نمر بها جميعنا، وأيضا بسبب جائحة وباء الكورونا، فالأطباء وأطباء الأسنان أيضا يعيشون في هذه الضائقة وهم ملتزمون مساعدة مرضاهم على رغم الكورونا والخطر الذي يتعرضون له”.

وأضافت: “الطبيب وطبيب الأسنان على إتصال يومي بالمرضى ويجيبان عن إتصالاتهم ورسائلهم، وخصوصا في ظل التباعد الإجتماعي (الجسدي)، ومن هنا أهمية الباقتين اللتين خصصهما معالي الوزير للأطباء وأطباء الأسنان لتخفيف العبء عنهم وليتمكنوا من القيام بواجباتهم ومسؤولياتهم”.

وشكرت “بإسم كل أطباء الأسنان في لبنان، معالي الوزير لمساهمته في إطلاق باقة care online وبإسم نقابة أطباء الأسنان في لبنان – طرابلس الوفية دائما للنخبة من العاملين في سبيل رفعة نقابتنا”.

وأثنت على “جميع الجهود المبذولة والمفيدة التي لم تبخلوا بها علينا”، وأضافت: “شكرا من القلب على مساندتكم المستمرة لكل ما نجتهد فيه لأجل النقابة، وإذ نرفع الى معاليكم بالغ التقدير على رعايتكم الكريمة وحضوركم العزيز، نتمنى لكم المزيد من التوفيق والنجاح في مسيرتكم”.

حواط
وألقى الوزير حواط كلمة قال فيها: “في خطوة إنسانية لدعم الطاقم الطبي الذي بدوره يكافح من اجل بقائنا في ظل جائحة كورونا المستجدة، الشرسة، التي جعلت شعبنا الحبيب يعاني عذاب الفراق، وحدث ولا حرج عن أنين الاطفال ووجع الامهات وألم الآباء. وعلى رغم كل صيحات التحذير “خليك بالبيت” صيحات قد تصلح مع البعض ولكنها لا تصلح للعاملين في القطاع الصحي الذين يجدون أنفسهم في الصفوف الأولى “على خط النار”.
لذلك طلبنا من شركتي الهاتف الخليوي، وبالتعاون مع فريق عمل الوزير التجاري، وضع باقتين جديدتين “Care Line Business وCare Line Pro” في خدمة الطاقم الطبي ابتداء من أول آذار 2021 ولغاية سنة واحدة، بحيث جرى حسم ما يقارب 75 في المئة من الأسعار السابقة للخدمات المطروحة في الباقتين المستحدثتين، ويطبق عليهما سعر الصرف الرسمي المعتمد لدى مصرف لبنان”.

وختم: “للمزيد من المعلومات، يمكنكم التواصل مع شركتي الهاتف الخليوي عبر خدمة Live Chat، شبكات التواصل الإجتماعي، أو على الرقم 111”.

وفي الختام، قدم النقيبان ابي صالح وديب درعين الى الوزير حواط.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com