متعاقدون بالساعة مع الجامعة اللبنانية مستمرون في إضرابهم

للمشاركة

نقل وفد من الأساتذة المتعاقدين بالساعة عن رئيس الجامعة اللبنانية فؤاد أيوب “اهتمامه الشديد بملف التفرغ”. وأضاف أيوب خلال لقائه وفدا من الأساتذة المتعاقدين أن “استمرار الجامعة وتقدمها يتطلب وجود كادرٍ تعليمي متفرغ يهتم بشؤونها على كلِّ المستويات الأكاديمية والوطنية”.

وأكد أيوب: “لن يشطب أي اسمٍ مستحقٍ للتفرغ”، واعدا بالقيام ببعض الخطوات التي من شأنها إعادة تحريك الملف على رغم وجود حكومة تصريف أعمال”.

وأثنى على تضحيات الأساتذة المتعاقدين الذين يعملون في ظروف استثنائية ضاغطة وغير مسبوقة، ورأى أن “الإضراب حق مشروع لكنه لن يجدي نفعا؛ وهو في ظل حكومة تصريف أعمال كالضرب على رأس الميت”.

وجاء في بيان الأساتذة المتعاقدين أنهم “لم يلمسوا أي نتيجة إيجابية، وهم في انتظار اللقاء بوزير التربية، ما يدل على أهمية الاستمرار في الإضراب والمشاركة بكثافة في الجمعية العمومية الخميس المقبل.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com