اجتماع طارىء لتجار الالبسة والاحذية في جبيل: للسماح بفتح المحال غدا

للمشاركة

عقد تجار الالبسة والاحذية في مدينة جبيل، اجتماعا طارئا تم خلاله البحث في قرار تمديد الحجر والاغلاق، وأصدروا بيانا حملوا فيه الجميع المسؤولية “للاضرار الاقتصادية والاجتماعية الفادحة التي تضرب القطاع بلا هوادة منذ السنتين لغياب الزبائن والسياح، وأدى الانهيار الاقتصادي والمالي الى إقفال أو تقليص العمل بنسبة ملحوظة في السوق التجاري، وأتت أزمة كورونا لتضيف تحديا جديدا وأشد قسوة وتفاقم المشاكل، ومدينة جبيل كانت وما تزال النموذج في السير في إجراءات الحجر والإغلاق منذ أذار 2020 وحتى اليوم، وفي فترات فتح البلد التزم تجار جبيل كافة بأعلى المعايير الوقائية والصحية حماية لهم وللزبائن”.

ولفتوا الى أن “أزمات متتالية وإغلاقات تصيب عمق المواسم التي يعتمد عليها التجار لتصريف بعض من بضائعهم ودعم أسرهم والعاملين لديهم، ودفع رسوم الإيجار والضمان الاجتماعي وغيرها من الواجبات والضرائب”.

وطالبوا الجهات المختصة والمعنية ب”إعادة النظر في خطة تمديد الاغلاق واستثناء تجار الالبسة والأحذية منه وشملهم بفتح محالهم إبتداء من يوم غد الإثنين، لأن استمرار النزف على هذا المنوال من دون أي تعويضات من الدولة، سيدفع بنا الى الافلاس التام وتسكير محالنا وهذا لن نسمح بحصوله”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com