لبنان الشباب استنكرت اغتيال سليم: لتوقيف الجناة سريعا منعا للانزلاق في مجاهل الفوضى

للمشاركة

نعت حركة “لبنان الشباب” في بيان اثر اجتماع طارىء عن بعد برئاسة وديع حنا وحضور نائب الرئيس ايلي متى والأمين العام روبير بجاني، “شهيد الحرية لقمان سليم”، مشيرة الى أن “أيادي الغدر والاجرام تطل مرة جديدة لتطال قامة من لبنان وتحاول قمع الحرية، في عودة إلى مسلسل اغتيال الأحرار في هذه الظروف الصعبة التي يعيشها الوطن”. وطالبت “القوى الأمنية والعسكرية والقضائية بالتحرك سريعا للقبض على الجناة منعا لانزلاق لبنان في مجاهل الفوضى الأمنية وقطعا لدابر الفتنة وحماية للحريات العامة”.

واستهجنت الحركة “الكلام المسيء وغير المسؤول الصادر من الصحافي ابراهيم الأمين تجاه قائد الجيش العماد جوزاف عون والذي ينم في طياته عن خطة لكسر معنويات المؤسسة الوحيدة المتبقية لحماية السلم الاهلي والتي لا نثق الا بها للخلاص من ازمتنا، وليست صدفة ان يغتال لقمان سليم اليوم مع خطابك التحريضي بالتزامن مع حملة غادرة وخبيثة بدأت منذ فترة تجاه القائد جوزاف عون والمؤسسة العسكرية”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com