الهيئة الوطنية لشؤون المرأة عقدت جلسة عن التحرش الجنسي في إطار جلسات تطوير القدرات ضمن برنامج التوجيه

عقدت الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية الجلسة الافتراضية السادسة من سلسلة جلسات لتطوير القدرات ضمن برنامج “التوجيه”، الذي يهدف إلى تمكين وتثبيت القدرات والمهارات السياسية للنساء المنتخبات في المجالس البلدية، بعنوان “التحرش الجنسي”، وذلك في إطار مشروع “تمكين النساء في صنع القرار المحلي” الذي تنفذه الهيئة، بالشراكة مع البرنامج الإقليمي لGIZ “تمكين النساء في صنع القرار في الشرق الأوسط” LEAD الممول من الحكومة الألمانية.

وقدمت المستشارة القانونية للبنك الدولي الدكتورة ريا جبور عرضا مفصلا حول “القانون الرامي إلى تجريم التحرش الجنسي وتأهيل ضحاياه الذي أقره مجلس النواب في كانون الأول الماضي، وما تضمنه من تعريف للتحرش الجنسي وأشكاله وتحديد عناصر الجريمة والعقوبات التي يفرضها القانون”.

شاركت في الجلسة 15 موجهة و15 مستفيدة من التوجيه، إلى جانب فريق عمل الهيئة الوطنية لشؤون المرأة.

واختتمت الجلسة باستعراض أبرز التحديات في تطبيق القانون وتأكيد “أهمية عقد دورات ولقاءات توعوية لنشر المعرفة، خصوصا في المدارس والجامعات، حول خطورة هذه الجريمة وكيفية مناهضتها ومعاقبة فاعليها وتأهيل ضحاياها”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com