المكتب التربوي للمستقبل استنكر ما ورد في مشروع موازنة 2021 من مواد تقضم حقوق الأساتذة والموظفين

للمشاركة

استنكر المكتب التربوي ل”تيار المستقبل” في بيان، “ما ورد في مشروع موازنة عام 2021 من مواد ظالمة تقضم حقوق الأساتذة والموظفين”، وقال: “ليكن الجميع على ثقة بأننا سنقف سدا منيعا في مواجهة هذه المحاولات”.

وشدد على “ضرورة تضافر جهود الجميع لمنع تمرير هذه المواد التي ستشكل، في حال إقرارها، ضربة كبرى للأساتذة والموظفين، في ظل ما تعيشه البلاد من أزمة اقتصادية متفاقمة أرهقت الناس وقضت على قدرة المداخيل الشرائية، وأوصلت الشعب إلى الكفر بكل الطبقة السياسية الحاكمة”.

واستهجن “هذه المحاولات التي تمعن السلطة من خلالها في إفقار مواطنيها بطريقة ممنهجة مرفوضة، بدل أن تسعى إلى حفظ كرامة المواطنين عموما والموظفين منهم، وتحصن قدرتهم الشرائية، خصوصا أن زواريب الفساد لم تعد خافية على أحد، فلتذهب الى مكامن الهدر الحقيقية وتضع لها حدا رأفة بالبلاد والعباد”.

ودعا “كل الهيئات النقابية إلى التحرك وعقد الجمعيات العمومية واتخاذ القرارات المناسبة لمنع إقرار هذه المواد من مشروع الموازنة”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com