جبهة العمل الإسلامي نددت بتفجيرات بغداد: الشعب العراقي سيقطع يد الارهاب الداعشي التكفيري ومن وراءه

للمشاركة

نددت “جبهة العمل الإسلامي” في لبنان “بشدة، بتفجيرات بغداد الانتحارية الإجرامية والتي أدت إلى سقوط عدد كبير من الضحايا الأبرياء بين شهيد وجريح”.

ورأت الجبهة في بيان، أن “الإرهاب التكفيري ينفذ مخططات العدو الصهيوني عمليا من خلال سعيه الدؤوب إلى تفتيت أوصال الأمة وتجزئتها وضرب وزعزعة الأمن والاستقرار فيها”، مؤكدة أن “هذه التفجيرات الآثمة لن تثني الشعب العراقي الشقيق عن متابعة مسيرة الوحدة وتحقيق الأمن والاستقرار في البلاد ولن تنال من عزيمته وإرادته الصلبة، بل سيكمل المسيرة وسيقطع يد الإرهاب الداعشي التكفيري ومن وراءه ولن ييأس، وبوحدته وحرصه على وطنه سينتصر في معركته مهما طال الزمن وبلغت التضحيات”.


للمشاركة


لبنان
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com