الطبش: مساع في الساعات الماضية تدل على وجود عمل لتقريب وجهات النظر لحلحلة معينة في عملية التأليف

اعتبرت النائبة رولا الطبش، في حديث إذاعي، “ان القرار الحكومي مختطف من قصر بعبدا، الا ان المساعي في الساعات الماضية تدل على وجود عمل لتقريب وجهات النظر وصولا الى حلحلة معينة في عملية التأليف”، مشيرة الى انه “لا يمكن الجزم ان لا تأليف في لبنان بل يجب ان يكون هناك سعي دائم للوصول الى الحكومة، خصوصا وان الرئيس المكلف سعد الحريري قدم تشكيلته الحكومية وعليه يجب أن تبصر الحكومة النور في أسرع وقت ممكن”.

وقالت الطبش: “من المعيب أن نسمع بعد اليوم كلاما عن حقوق طائفة معينة، بل يجب أن نسمع من يريد الوطن، وتغليب المصلحة الوطنية على اي مصلحة أخرى، نريد حكومة لانقاذ ما لدينا في ظل الانهيار الكبير الذي نعانيه على جميع الصعد”، واضعة “رفض قصر بعبدا لهذه التشكيلة في اطار رفضهم للرئيس الحريري على رأس الحكومة المقبلة”.

وفي ما يتعلق بموضوع كورونا، شددت الطبش على “ان موضوع الاستمرار في الاقفال العام، يعود الى اللجنة الصحية المكلفة متابعة الموضوع، وقالت: “ان الاقفال العام يجب ان يستمر خصوصا وان الاعداد لا تزال مرتفعة مقارنة مع عدد الاسرة في المستشفيات واجهزة التنفس الاصطناعي، ما يرتب على الجميع تكثيف الجهود لحماية الذات في مواجهة الفيروس”.

واذ أكدت ان “الدولة هي المسؤول الأول عن تجهيز المستشفيات، والمستشفيات الميدانية لمعالجة مرضى كورونا لا سيما تلك الموجودة في المدينة الرياضية”، لفتت الى ان “اجهزة التنفس الاصطناعي الموجودة هناك، هي ليست بالأجهزة التي تستعمل في غرف العناية، بل هي أجهزة موقتة تنقذ المواطن في المرحلة الأولى، وليست بالعدد الذي حكي عنه في الاعلام”. وشددت على “ان تأخير تركيب المستشفيات الميدانية، مهما كان سببه، غير مقبول على الاطلاق، بل يجب أن يكون هناك خطة لتصل الى مكانها المطلوب في أسرع وقت ممكن”.

وعن اللقاح المضاد لكورونا، قالت: “ان اللجنة الطبية في وزارة الصحة المكلفة متابعة موضوع كورونا اصدرت خطة لتوزيع اللقاحات في لبنان وبرنامجا لذلك، بحيث هناك اولويات تبدأ بالقطاع الصحي والطاقم التمريضي والطبي ومعايير عمرية وبالقطاعات الأكثر عرضة لالتقاط العدوى. كما سيكون هناك تطبيق ذكي لتقديم طلبات التلقيح”.

وشددت على “ضرورة ان يكون الاشراف دقيقا جدا على طريقة توزيع اللقاحات، اضافة الى توجيه الانظار حول طريقة تقديم اللقاحات بعيدا من المحاصصة او السياسة او تفضيل فئة على أخرى، بل يجب أن يكون في متناول جميع الناس من الاكثر حاجة الى الاقل حاجة، ونحن سنكون بالمرصاد في هذا الموضوع”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com