شعبة المعلومات تحبط عمليات سرقة سيارات وتهريبها الى سوريا وتوقف المتورطين

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي: “في إطار الجهود الحثيثة التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي للحد من عمليات سرقة السيارات، ومن خلال المتابعة الاستعلامية، توافرت معلومات لهذه الشعبة حول تخطيط شخصين لسرقة سيارات وتهريبها الى داخل الأراضي السورية.
وعليه، كثفت القطعات المختصة في الشعبة استقصاءاتها وتحرياتها، وتمكنت من تحديد هوية المشتبه بهما:

  • ل. ب. (مواليد العام 2001، سوري)
    -ا. ر. (مواليد العام 1997، سوري)، بتاريخي 2 و4-12-2020 وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، تمكنت دوريات الشعبة من توقيف الأول في بلدة حمانا والثاني في مدينة الشويفات.

بالتحقيق معهما، اعترفا بالتخطيط لعمليات سرقة السيارات وتهريبها الى داخل الأراضي السورية، وأنهما كانا في مرحلة بدء تنفيذ تلك العمليات، على أن يقوم الثاني بتسهيل عملية التهريب وإدخال السيارات المسروقة إلى الأراضي السورية. كما اعترف الثاني أنه سبق ونفذ عدة عمليات تهريب أشخاص من سوريا الى لبنان لقاء بدل مادي.
أجري المقتضى القانوني بحقهما، وأودعا المرجع المختص بناء على إشارة القضاء”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com