المرده: متمسكون بمعرفة الحقيقة في جريمة المرفأ وكشف الفاعلين بعيدا عن المآرب السياسية

اعلن تيار “المرده” في بيان، تمسكه بضرورة “معرفة الحقيقة الكاملة في جريمة انفجار مرفأ بيروت اكراما للشهداء وصيانة للدولة والدستور والقانون عبر معاقبة من تسبب بهذه الجريمة الفظيعة”، وقال: “اما ما وجدناه اليوم من انتقائية واستنسابية غير محقة وغير مبنية على أسس صحيحة تدفعنا الى الإعتقاد أن الهدف لم يعد تبيان الحقيقة وكشف الفاعلين وتحميلهم تبعة أفعالهم بل أصبح من أجل تحقيق مآرب سياسية، فالوزير السابق يوسف فنيانوس قام بواجباته كاملة وفقا للاصول المرعية وضمن صلاحياته، فلا يجوز اليوم رمي المسؤولية عليه وعلى دولة رئيس مجلس الوزراء حسان دياب والوزيرين السابقين علي حسن خليل وغازي زعيتر والتغاضي عن مسؤولية الأشخاص المسؤولين فعليا من قادة امنيين وسواهم”.

وختم: “اذا كان الهدف من وراء ذلك تدفيعنا ثمن مواقف سياسية معينة فهذه الاساليب لم تنفع معنا في السابق ولن تؤثر فينا اليوم. وإننا ندعو القاضي صوان أن يضع نصب عينيه السعي الى الحقيقة فقط وتحقيق العدالة وحدها وعدم الانجرار في لعبة السياسة والشعبوية”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com