إيعاز رسمي إلى الشركات الروسية الفاعلة بالتوجه نحو لبنان والاستثمار فيه

كتب أحمد حاج علي في “الأخبار”: «أوعزت موسكو إلى الشركات الروسية المتخصصة الكبرى بالدخول إلى مجالات العمل والاستثمار في لبنان، بهدف تأهيل البنى التحتية والمساهمة في إنعاش الاقتصاد اللبناني المتعثر، وخصوصاً المشاركة في إعمار المرفأ». هذه هي الرسالة التي خرج بها مستشار رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، النائب السابق أمل أبو زيد، من لقائه مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ميخايل بوغدانوف، في العاصمة الروسية موسكو أمس.

ترى روسيا، بحسب ما قال بوغدانوف في اللقاء، أن الأولوية في المرحلة المقبلة هي للتهدئة في الشرق الأوسط. وهي لا ترى أن التوترات في المنطقة يمكن أن تتطور إلى حرب شاملة بمفهومها الواسع. وبرأي الدبلوماسي الروسي «أن احتمالات الحرب بين لبنان وإسرائيل غير واردة، لأن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في أسوأ أوضاعه السياسية وقد يخسر معركته السياسية ويخسر رئاسة الحكومة».
وفي الشأن اللبناني الداخلي، وإضافة إلى تكرار «الحرص على الاستقلال والسيادة اللبنانية والتنوع والتوافق الوطني»، تحدّث بوغدانوف عن «حرص روسيا أيضاً على المبادرة الفرنسية بالرغم من التعقيدات التي وضعت هذه المبادره نفسها فيها». ويرى نائب وزير الخارجية الروسية أن حظوظ نجاح مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون متوفرة، لكنها مرتبطة بتعاون جميع الأفرقاء السياسيين الأساسيين المتمثلين في المجلس النيابي. وأضاف إنه «حتى لو تم اختيار وزراء تكنوقراط في الحكومة الجديدة، فهذا لا يمنع حضورهم ودورهم الفاعل مع الأطراف السياسية، فليس كل التكنوقراط غير مسيسين، ولا يمكن عزل مكون سياسي أساسي بحسب رغبة بعض الدول، لأن هذا العزل يشكل أضراراً كبيرة، لبنان في غنى عنها. وفي حال تأليف حكومة، هناك أمل في حل الأزمة الاقتصادية المتفاقمة، بشرط وضع خطة اقتصادية واضحة المعالم، فلبنان لم يعد يحتمل».

وأبلغ بوغدانوف ضيفه قراراً من القيادة الروسية العليا بإيعاز رسمي إلى بعض الشركات الروسية الفاعلة بالتوجه نحو لبنان والاستثمار فيه، فالجانب الروسي يدرك حاجة لبنان إلى هذه الاستثمارات في المرحلة الراهنة، وإحدى هذه الشركات معنية بالمشاركة في إعادة إعمار مرفأ بيروت، على الرغم من معرفتهم بالمعارضة السياسية والمآزق التي قد تصادف عمل هذه الشركة.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com