Home » لبنان » هيئة علماء بيروت: لن يستطيع أحد أن يحقق بالتآمر ما عجز عنه بالحرب

أصدرت “هيئة علماء بيروت”، بيانا استهلته بعبارة “ما هكذا تورد الأبل، ولا هكذا يكون الحياد”، مردفة “على مر التاريخ، كانت الطائفة الشيعية رافضة للعزل، وكانت على الدوام داعية للوحدة الوطنية والشراكة بين كل الأفرقاء في هذا البلد”.

وأعلنت شجبها ل”المواقف التي لا تشبه الحياد المزعوم، بل تدعو إلى التحريض والالغاء والإقصاء، ولا تخدم المصلحة الوطنية، كما أنها تجاري التدخلات والضغوطات الخارجية الواضحة والعلنية”.

أضافت: “وما دامت الصيغة طائفية، فلتكن المداورة في كل الوظائف الأولى. ونحن نقول ليس أي منصب حكرا على طائفة معينة. وندعو الجميع إلى التقيد بالنصوص الدستورية. ولا داع لتوزيع العظات من هنا وهناك، فنحن من حرر الأرض وبذل التضحيات الجسيمة في سبيل حرية وعزة وسيادة هذا الوطن، نعطي دروسا في الوطنية وليسمح لنا الجميع، لا نقبل بهذا السلوك المشبوه الذي يخرب النسيج الوطني والاستقرار الداخلي”.

وختمت: “لن يستطيع أحد تحقيق ما عجز عنه بالحرب أن يحققه بالتآمر”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب