Cedar News
أخبار لبنان والعالم

المرتضى اعلن من الناعمة إدراج “متحف عزت مزهر” على لائحة المتاحف الوطنية الرسمية: لبنان بلد الابداع والتألق والعزة

أعلن وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال القاضي محمد وسام المرتضى “إدراج متحف “عزت مزهر” في الناعمة، على لائحة المتاحف الوطنية الرسمية”، مؤكدا ان “

في لبنان ليس موجودا في بلد اخر على وجه الارض، وهو مصدر نعمة وتعاون وتعاضد”، مشددا على ان “لبنان بلد الابداع والتألق والعزة”.
 
كلام المرتضى، جاء خلال رعايته الحفل التكريم، الذي دعت اليه رئيسة “جمعية عزت مزهر” سمر عطايا مزهر في متحف مزهر في بلدة الناعمة، بالتعاون والتنسيق مع كلية الفنون الجميلة والعمارة في الجامعة اللبنانية، حيث كرمت رئيسة مدرسة القلبين الأقدسين في الدامور المربية الأخت راغدة الأسمر والمربية هناء غملوش من المدرسة الرسمية في بيروت، في حضور رئيس أساقفة بيروت سابقا للموارنة المطران بولس مطر، عميد جامعة الألبا الدكتور اندريه بخعازي، نائبة رئيس بلدية الناعمة ميشلين مطر ممثلة رئيس البلدية زاهر مزهر وحشد من أهل الفن والاصدقاء والشخصيات.
 
وبعد جولة للوزير المرتضى في ارجاء وأقسام المتحف، حيث أبدى إعجابه بمنحوتاته وأشغاله، تحدث في ختام الحفل، فأعرب عن سروره “لهذا الموقع الثقافي الهام الذي تركه الفنان الراحل عزت مزهر”، وأكد ان “هذا الموقع هو مكان صمت وتأمل ووعي”، مشيرا الى ان “مناطق الناعمة والدامور ومناطق أخرى، ولقائهم مع عائلة شكر، في متحف عزت مزهر، هو تدبير إلهي، في هذه الظروف، ليقول لنا كلبنانيين كم نحن في حالة غفلة، وبحاجة للصمت والتأمل، لكي نستعيد الوعي لنفهم نحن من”.
 
وأضاف: “نحن احسن ناس على وجه الأرض، ونعيش في أفضل بلد على وجه الأرض، إلا اننا نعيش في حالة جحود بحق انفسنا وبحق بلدنا”، مؤكدا ان “هذا التنوع ليس موجود في مكان اخر على وجه الارض، وهو مصدر نعمة وتعاون وتعاضد”، مشددا على ان “لبنان بلد الابداع والتألق والعزة”.
 
ورأى ان “مشكلة لبنان ان شعبه لا يعي النعمة التي انعم الله علينا بها، وهي نعمة ان تكون في لبنان وسط هذا التنوع الرائع”، مثنيا على القدرات الموجودة لدى اللبنانيين.

وأشار المرتضى الى انه “كان أحد تلامذة الفنان الراحل مزهر، استاذ الرسم والنحت في مدرسة الليسيه ناسيونال في العام 1982، الذي كان يبقى معنا كطلاب في المدرسة خلال فترة بعد الظهر بسبب القصف الاسرائيلي على بيروت، كي لا نشعر بالخوف”. وأشاد بمنحوتات الفنان مزهر ورمزيتها ومعانيها.
 
وأعلن “إدراج متحف عزت مزهر على لائحة المتاحف الوطنية الرسمية”.
 
كلمات
وكان تخلل الحفل كلمة ترحيبية للسيدة سمر مزهر، معربة عن ارتياحها ل”مشاركة الاصدقاء في هذا التكريم في البيت الذي يحفظ مسيرة عمل وانتاج زوجها الفنان عزت مزهر”.

كما كانت كلمات لكل من الدكتور محمد حسني الحاج باسم “جمعية عزت مزهر”، وعميدة كلية الفنون الجميلة والعمارة نهى الغصيني، والمكرمتين الأسمر وغملوش والاعلامية داليا مزهر. 
 
وفي الختام قدم الوزير المرتضى درعا تقديرية لكل من الأسمر وغملوش.
 
                 

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More