Cedar News
أخبار لبنان والعالم

بو غنطوس: لعدالة عادلة لمصلحة الشعب كله بمودعيه ومستثمريه وليس فقط تأمين ديمومة المصارف

اسف ممثل “اتحاد خبراء الغرف الاوروبية في بيروت” الدكتور نبيل بو غنطوس، في بيان، ل”عدم اقدام الحكومة من خلال وزارة المالية برفدها المصرف المركزي وجمعية المصارف، على تقديم اي حل للوضع المالي والنقدي والاقتصادي المزري، فلا نسمع سوى ندبيات وتقاذف للمسؤوليات، ولكأن الازمة التي تعصف بالبلاد، تضرب جزيرة معزولة في احد المحيطات على كوكب اخر”.
 
وقال: “نسمع بزيارات واجتماعات ولقاءات ومسودات مشاريع، مع البنك الدولي وصندوق النقد والمؤسسات الرقابية المالية العالمية المخولة بالتدقيق في حسابات الدول ومصارفها المركزية، ولا نجد شيئا تغير على الارض”.
 
ورأى بو غنطوس في “دعوة جمعية المصارف الى الاضراب اعتبارا من الاسبوع المقبل، بحجة “الدعاوى الكيدية التي تتعرض  لها المصارف والتي تصدر فيها بعض الأحكام الاعتباطية والشعبوية عن مرجعيات يتم اختيارها مسبقا من المدعين” بحسب ادعاء الجمعية، وكأنه لا يحق للمدعين المطالبة بحقوقهم او عرضها على المراجع القضائية المختصة، في حين انه كان الاولى ان تشمل الادعاءات المصرف المركزي، اذ لا يتوجب نسيان التنسيق بين المركزي والجمعية طوال عقود، ما انتج هندسات مالية مشكوك فيها، واعفاءات من غرامات وضرائب على المصارف طوال عقود، حرمت خزينة الدولة المليارات”.
 
وختم بو غنطوس: طالبت جمعية المصارف بعدالة واعية، فيما المطلوب عدالة عادلة، لمصلحة الشعب اللبناني كله، بمودعيه ومستثمريه وصناعييه وتجاره الخ…وليس فقط تأمين ديمومة المصارف على الرغم من الموبقات المرتكبة طوال عقود من الزمن”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More