أهالي جرد الضنية شكوا رداءة الطريق من بقرصونا باتجاه جرد مربين ونبع السكر وطالبوا بصيانتها

شكا أهالي جرد الضنية، في بيان، “من الوضع الرديء للطريق الرئيسية المؤدية من بلدة بقرصونا باتجاه جرد مربين ونبع السكر التي يسلكها أيضا العابرون على الطريق الرئيسية التي تربط بين الضنية والهرمل، حيث تكاثرت عليها الحفر وأصبحت غير صالحة لسلوك السيارات العادية عليها، باستثناء سيارات الدفاع الرباعي والشاحنات، بعد توقف العمل بوصلة الأوتوستراد الجديد التي تربط بين الجرد وبلدة نمرين المجاورة، بسبب نقص التمويل، ما جعل الطريق المذكورة الوحيدة التي يعبرها المواطنون يوميا”.
وطالب الأهالي المعنيين من بلديات واتحاد بلديات ووزارة أشغال “صيانة الطريق في أسرع وقت ممكن، وتوسعتها، بعد الأضرار الكبيرة التي لحقت بالسيارات التي تسلكها، وبسبب وعورتها، ما دفعهم إلى العزوف عن المرور عليها نتيجة رداءتها، ما ألحق أضرارا بالمقاهي والمقاصف وبيوت الضيافة التي افتتحت مؤخرا في المنطقة”.
كما طالب الأهالي ب”إيجاد حل لمشكلة مكبات النفايات العشوائية المنتشرة على جوانب الطريق، خصوصا المكب الموجود فوق نبع مياه يغذي بلدة بقرصونا وجوارها بمياه الشرب”.

مسؤلية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.