كندا تبدأ إجراءات إجلاء 45 ألف من رعاياها في لبنان

وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي رويترز

بدأت كندا إجراءات عسكرية لإجلاء 45 ألف شخص من دبلوماسييها ورعاياها المتواجدين في لبنان، خشية اندلاع حرب محتملة بين إسرائيل وميليشيا “حزب الله” في لبنان.

وذكرت القناة 12 الإسرائيلية أن وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي أبلغت نظيرها الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن بلادها تستعد عسكريا لإجلاء مواطنيها.

وأرسلت كندا بالفعل قوات عسكرية إلى المنطقة للمساعدة في عملية إجلاء المواطنين الكنديين من لبنان إذا نشبت حرب بين إسرائيل وحزب الله اللبناني.

وكانت وزارة الخارجية الكندية قد استبقت ذلك بنصح رعاياها بتجنب السفر إلى لبنان بسبب تدهور الوضع الأمني والاضطرابات المدنية، وزيادة خطر الهجمات الإرهابية والصراع المسلح المستمر مع إسرائيل.

ورجحت الخارجية الكندية “تدهور الوضع الأمني بشكل أكبر، دون سابق إنذار، وفي حالة اشتداد النزاع المسلح، قد تتأثر الوسائل التجارية لمغادرة البلاد”، بحسب البيان.

وحذّرت الخارجية من أن “قدرة الحكومة الكندية على تقديم الخدمات القنصلية أثناء النزاع النشط، بما في ذلك إجلاء المواطنين، قد تكون محدودة”.

مسؤلية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.