آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم | سيدر نيوز

الدوري الإنجليزي الممتاز: ما هو تأثير خسارة ليفربول أمام ليستر سيتي على المنافسة على اللقب؟

يورغن كلوب

Getty Images

حين سأل مراسل بي بي سي يورغن كلوب، عقب خسارة ليفربول أمام ليستر سيتي بهدف دون مقابل، عما إذا كان القدر قد لعب دورا في خسارة فريقه، كان سهلا أن يرد على المراسل بالقول بكل بساطة “نعم”.

وبعد إهدار محمد صلاح لركلة جزاء، وضياع عدة فرص، ثم خسارة اللقاء بهدف جاء عبر التسديدة الوحيدة على مرمى أليسون بيكر – من البديل أديمولا لوكمان – فإن عددا قليلا من الجمهور كان سيستغرب إذا أرجع كلوب فقدان نقاط المباراة الثلاث لعامل الحظ.

ولكن لم تتضمن إجابة المدرب الألماني ذكر أي من الحقائق السابقة، بينما يواجه حقيقة أن الريدز أصبح متخلفا عن مانشستر سيتي المتصدر لجدول الدوري الإنجليزي الممتاز – بريمييرلييغ – بست نقاط.

وقال كلوب: “لم يعجبني الأداء الذي قدمناه. في غالب الأحوال يمنحني هؤلاء اللاعبون الفرصة لكي أقول يا إلهي ما هذه المباراة. والليلة أقول يا إلهي، ولكن بشكل معاكس تماما. لم نظهر بصورة جيدة”.

وهذه هي أول مباراة لم يسجل فيها ليفربول في 29 مباراة، وسيلعب الليلة البطل مانشستر سيتي وتشلسي. وقد ينهي ليفربول عام 2021 وهو في المركز الثالث على بعد ثلاث نقاط من المتصدر.

الكل في حاجة للنظر إلى المرآة

سيواجه ليفربول الأحد المقبل فريق تشلسي في لندن ضمن الجولة العشرين من البريميرلييغ.

وقال يورغن كلوب: ” هناك فجوة كبيرة، ونضيف فوق هذا، سنلعب أمام تشلسي. لم يكن في مخططنا أن نمنح مانشستر سيتي الفرصة للابتعاد في الصدارة. إذا لعبنا كما لعبنا أمام ليستر فلا يمكن أن نفكر في اللحاق بسيتي في الصدارة”.

وتابع مدرب الريدز: “إذا لعبنا كرة القدم المعتادة لنا، وتمكنا من الفوز بالمباريات، سنرى كم من النقاط سنحصل عليها وماذا سيعني هذا. لا أجد توضيحا مناسبا لما حدث في مباراة ليستر، إن ما حدث الليلة هو شاغلي الرئيسي وليس مانشستر سيتي”.

وأردف كلوب: “لم نكن نحن من يلعب، وهذا بكل وضوح ما يجب أن نفكر فيه، ويجب تغييره فورا. علينا أن نتعلم وهذا ما سنفعله”.

فيرجيل فان دايك

Getty Images
يرى فيرجيل فان دايك أن ليفربول في حاجة للتحسن وأن الموسم لم يُحسم بعد

وصرح مدافع ليفربول فيرجيل فان دايك لأمازون برايم: “على الجميع أن ينظر إلى المرآة ويتحسن. نحن في ديسمبر/كانون أول، والموسم طويل جدا جدا. ويمكن أن يحدث أي شيء”.

وأضاف المدافع الهولندي: “مع الكوفيد والإصابات، الكثير من الأشياء قد تتغير. ليس هناك هدف من النظر إلى مانشستر سيتي وتشلسي والفرق القريبة منا في جدول الترتيب، علينا أن ننظر إلى أدائنا اليوم ونتحسن”.

مانشستر سيتي يستطيع حسم اللقب

يقول دون هاتشيسون، متوسط ميدان ليفربول السابق والذي حلل اللقاء لراديو 5 التابع لبي بي سي، إنه: “من الصعب القول إن ليفربول خارج السباق على اللقب. هل مانشستر سيتي سيفوز بكل مباراة؟ لا. ولكنه يضع ضغطا كبيرا مرعبا على ليفربول. قد يكون الوضع الحالي في الجدول حاسما، وقد يوقف كل الزخم لديهم”.

كما قال هاتشيسون: “لقد أهدر الريدز عدة فرص، سيشعر كلوب بحزن كبير، إنها نتيجة تشكل صفعة قوية له”.

ولكن كلينتون موريسون، مهاجم جمهورية أيرلندا السابق، قال: “هذه نتيجة كبيرة. أعتقد أن مانشستر سيتي يستطيع حسم اللقب بناءاً على النتائج الأخيرة. الطريقة التي يؤدي بها مان سيتي غير معقولة، لا أتوقع أن يخسروا أي مباراة”.

ويتعين على ليفربول في الفترة المقبلة التعامل مع غياب اثنين من أساسي خط الهجوم، وهما محمد صلاح وساديو مانيه بالإضافة إلى نابي كايتا حيث سيشاركون مع منتخبات بلادهم في كأس الأمم الأفريقية القادمة، وذلك بعد خوض مباراة تشلسي بملعب ستامفورد بريدج.

وقد يصل هذا الغياب إلى شهر إذا واصلت منتخبات بلادهم مشوار البطولة الأفريقية حتى النهائي.

ويقول متوسط ميدان توتنهام السابق، أندي ريد: “سيكون هناك اعتماد كبير على روبرتو فيرمينو. وسيتم البحث عن لاعبين آخرين يعوضان غياب صلاح ومانيه. ليفربول سيفتقد فعلا هذا الثنائي”.

كما قال ريد: “ربما ليفربول هو أكثر فريق سيتأثر بفقدان لاعبين بهذه الكفاءة، وهو ما يعني أن الريدز سيفقد ثلثي قدراته الهجومية، وهما لاعبان تعتمد عليهما من أجل التهديف”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com