مقتل ثمانية وإصابة مئات إثر تدافع حشود في مهرجان موسيقي أمريكي

صمويل بينيا (وسط الصورة)

Houston Fire Dept
قال رئيس الإطفاء في هيوستن، صمويل بينيا، إن عدد الضحايا أربك المسعفين الموجودين بالمكان

لقي ثمانية أشخاص على الأقل حتفهم وأصيب العشرات، بعد تدافع حشود من الجماهير في الليلة الافتتاحية لمهرجان موسيقي في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأمريكية.

وقال مسؤولو الطوارئ إن الذعر انتشر بعد أن بدأت الحشود في التدافع نحو مقدمة المسرح في مهرجان “أستروورلد” الموسيقي، الذي أسسه مغني الراب ترافيس سكوت.

ونتيجة التدافع نُقل 11 شخصًا إلى المستشفيات بسبب سكتة قلبية، وتوفي ثمانية آخرون.

وعولج حوالي 300 شخص من إصابات مثل الجروح والكدمات، خلال الحدث الذي حضره 50 ألف شخص.

ووصفت السياسية والقاضية المحلية، لينا هيدالغو، ما حدث بأنه “ليلة مأساوية للغاية”.

وقالت: “قلوبنا منفطرة. يذهب الناس إلى هذه الأحداث بحثًا عن وقت ممتع وفرصة للاسترخاء وصنع ذكريات. إنه ليس نوع الحدث الذي تذهب إليه حيث تتوقع استكشاف الوفيات”.

ترافيس سكوت

Getty Images
توقف مغني الراب، ترافيس سكوت، عن الغناء عندما رأى الجمهور في محنة

وقال رئيس الإطفاء في هيوستن، صامويل بينيا، إن الحادث بدأ حوالي الساعة 21:15 يوم الجمعة (02:15 من يوم السبت بتوقيت غرينتش).

وقال للصحفيين “بدأ الحشد يتدافع باتجاه مقدمة المنصة وبدأ الناس في الذعر”.

وأضاف أنه مع بدء التدافع في التسبب في إصابات للناس، ازداد الذعر.

ووفقًا لصحيفة هيوستن كرونيكل، توقف ترافيس سكوت مؤسس المهرجان عدة مرات خلال أدائه، الذي استمر 75 دقيقة، عندما اكتشف أن الجمهور في محنة بالقرب من مقدمة المسرح.

وطلب مغني الراب من الأمن التأكد من أن الجماهير بخير ومساعدتهم على الخروج من الحشد.

وتقول الصحيفة إن سيارات الطوارئ وأجهزة الإنذار اجتازت طريقها بين الحشود عدة مرات.

ويظهر فيديو من الحفلة الموسيقية بعض الجمهور وهم يقفزون على سيارة الطوارئ وسط الحشد، بينما يستمر الأداء على خشبة المسرح.

وأضاف رئيس الإطفاء أن المنظمين أوقفوا الحفل عندما أصبح من الواضح أن العديد من الأشخاص قد أصيبوا. لكن العدد الكبير للضحايا سرعان ما طغى على المرافق الطبية القائمة.

مهرجان أستروورلد الموسيقي

Getty Images
غنَّى في المهرجان أيضا مغني الراب الأمريكي “ليل بيبي”

وقال القاضية هيدالغو إن “العديد” من القتلى في المهرجان كانوا “صغار السن لدرجة مفجعة”.

وتم إنشاء مركز للم الشمل في فندق “ويندام هيوستن” للعائلات التي لم تسمع أخبارًا عن أحبائها في المهرجان.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، تدفق مئات الجماهير إلى محيط الحدث وقاموا بإسقاط أجهزة الكشف عن المعادن ومنطقة فحص أمني للدخول إلى الحفل، حسبما ذكرت وسائل إعلام محلية.

تم إلغاء اليوم الثاني والأخير من المهرجان، الذي كان مقررا اليوم السبت.

وقال تروي فينر، رئيس إدارة الشرطة في هيوستن: “لا أحد يمكنه تخيل ذلك. لكن هذا ما حدث. وأعتقد أنه من المهم جدًا ألا يتكهن أحد منا. لا أحد لديه كل الإجابات الليلة”.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء أن منظمة Live Nation المنظمة للحدث لم ترد على الفور على طلب للتعليق.

يذكر أن “أستروورلد” هو حدث سنوي يقام في متنزه “إن آر جي” في هيوستن منذ عام 2018، لكن تم إيقافه مؤقتًا العام الماضي بسبب جائحة كورونا.

وحقق ترافيس سكوت، البالغ من العمر 29 عامًا، نجاحا كبيرًا في عام 2013 ورشح منذ ذلك الحين ثماني مرات لجوائز غرامي.

للمشاركة


بي بي سي
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com