بسنت: ما قصة فتاة ميت غمر التي تعرضت لتحرش جماعي وتهديد بالحرق؟

التحرش

Getty Images

التحرش

لم تمر تغريدة فتاة مصرية، عن تعرضها للتحرش الجنسي ثم تهديد الجناة لها، مرور الكرام عبر مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، وتحولت إلى قضية رأي عام، طالب من خلالها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بدعمها وبمعاقبة المتحرشين.

بدأت القصة عندما نشرت “بسنت” تغريدة قالت فيها: “‏أنا بطلب من أي حد عنده رأفة أو إنسانية يساعدني، أنا تعرضت لتحرش جماعي ولما فكرت أعمل بلاغ هددوني بالقتل والحرق بمايه النار، دلوقتي خدوا صوري الشخصية على اكاونت انستجرام اللي بالمناسبة برايڤت و قدموا بيها بلاغ و هتحبس، أنا ضحية ليه اتحبس”.

وأرفقت تغريدتها بوسم #ادعم_بسنت”.

وكانت النيابة العامة بميت غمر، قد قررت يوم الإثنين، حبس 7 شبان 15 يوماً على ذمة التحقيقات في واقعة التحرش بفتاة بميت غمر يوم الخميس الماضي.

#ادعم_بسنت

وتفاعل مستخدمو تويتر مع تغريدة بسنت والتي باتت تعرف إعلاميا باسم “فتاة ميت غمر”، ووسم #ادعم_بسنت بشكل كبير.

وتصدر قائمة أكثر الوسوم انتشارا في مصر حاصدا أكثر من 16 ألف تغريدة، طالب من خلالها المستخدمون السلطات المختصة بالتدخل لحماية بسنت ومحاسبة المرتكبين.

فقالت دعاء: “متخيلين وجود بنات زينا كدة عايشة في بؤرة ميت غمر دي، والله دا لو بسنت أخدت حقها أو ما اخدتوش محدش هيتكلم لو اتكرر معاه حاجة زى كده من الرعب والإرهاب الل بيحصل دا”.

وفي المقابل هاجم كثيرون بسنت، واعتبروها مسؤولة عن ما حصل بسبب “لبسها الفاضح” على حد قولهم.

فقال صالح: “الاتنين يتحكم عليهم مش العيال بس لأن ده مش منظر واحدة خارجه دي لو متبرجة مبيبقوش كده دي واحده كلنا عارفين هيا علي إيه ولا ده ليه الحق يعمل فيها كده ولا هي ليها الحق تلبس كده ومستني اللي هيقلي تلبس اللي تلبسه…”.

ووقف آخرون على الحياد في قضية بسنت، وتحدثوا عن المجتمع ودوره في مثل هذه القضايا.

فقال إسلام: “ظاهرة التحرش‬ وانفلات الأخلاق وتدهور الحياة الاجتماعية من الطرفين وغياب دور الأسرة شكل جيل ومجتمع غير مدرك وغير متحكم في رغبة وشهواته”.

وتحدث آخرون عن حالات التحرش الكثيرة، والتي تشغل الرأي العام المصري دون الوصول إلى حل لمعالجة هذه الظاهرة.

فقال عمر محمد: “التحرش اللى حصل للبنت بتاعة ميت غمر حصل السنة اللى فاتت لبنت في المنصورة ومع كل حادثة تحرش جماعي زي كده المصريين ينقسموا فريقين، مؤيد للبنت في لبسها، وفريق شايف إنها هي سبب التحرش، ويبقى الجدال مستمر دون حل للمشكلة”.

وسم مضاد

وفي المقابل أطلق عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي وسم #شباب_بيضيع_فى_ميت_غمر_بسبب_بنت_طائشة .

واعتبروا أن ما حصل مع شباب ميت غمر سببه الأول والأخير بسنت.

فقال حسني الفوال: ‏”احنا مش بنقول متحرش احنا بنقول اقبضوا على المتحرشين الحقيقين دول مظلومين ومفيش فيديو واحد يدينهم وازاي نيابة الساعة 6 ص من غير ميحضر محامي أو شهود أو يشوفوا أدلة فيديوهات أو صور بعد اذنكو يجدعان عاوزين نكبر الهشتاج دا عشان ولادنا و اخوتنا”.

محامي المتهمين

ومن جهة أخرى، شن رواد مواقع التواصل الاجتماعي هجومًا حادًا على محامي الشباب المتهمين بالتحرش بعد نشره فيديو على فيسبوك يهاجم فيه الفتاة ويطالبها بالتنازل عن القضية، مشيرا إلى أن ملابسها المثيرة كانت السبب في تعرضها للتحرش.

ونشر المحامي هاني عبادة، ثلاثة مقاطع فيديو موجهًا كلامه للفتاة قائلا: “خلقتي حالة على مواقع التواصل ليس لها معنى، ارجعي عن اللي في دماغك، وأهالي العيال مش هيتعرضولك بأي أذى”.

وتابع عبادة: “معظم صورك ومقاطع الفيديو اللي بتنشريها على الانستغرام الخاص بيكي كانت سبب في نظرة الشاب المراهق لكي بهذا الشكل، وفيه فيديوهات مش موجودة مع حد”.

فقال طارق: “اللي عمله محامي العيال بتاع ميت غمر أقذر ما رأت عيني بجد طالع فيديو لايف بيهدد البنت بصورها اللي علي انسترام وبيقولها صريحة تنازلي عن القضية و اطلبي إعادة تعرف على المتهمين انتي على طريق سفر وكمية وساخات كتيرة..”.

رضوى الشربيني

ومن جهتها، كتبت الإعلامية رضوى الشربيني على حسابها الرسمي في تويتر: “الرجالة لما بتسافر بره بتحط عنيها في الأرض مهما كانت الست لبسة ولا يجرؤ حد يقرب منها، لكن لما يبقى في بلده يقولك مهو لبسها ملفت وتستاهل، الإعدام لكل متحرش أو مغتصب”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com