Home » العالم » “الغارديان” البريطانية تعتذر لـ”سبوتنيك” الروسية

اعتذرت صحيفة “الغارديان” البريطانية لوكالة “سبوتنيك” الرسمية الروسية، عن خطأ اتهامها “بنشر معلومات كاذبة ومغلوطة لإثارة النعرات الدينية”.

ونشرت صحيفة “الغارديان” اعتذارها لوكالة “سبوتنيك” الحكومية، بعد مرور 4 أشهر على اتهام الصحيفة البريطانية لها بنشر صورة تثير النعرات الدينية.

وجاء اعتذار الصحيفة في بيان على صفحتها الرسمية على موقع Instagram Stories قالت فيه: “الدقة مهمة بالنسبة لنا، ولذلك فإذا كنت من محبي مشروعنا “الأخبار مزيفة أم حقيقية؟”، يرجى قراءة ما يلي: في نسخة الأخبار المزيفة لعدد يوم 19 أبريل، اعتبرنا أن الصورة التي التقطتها وكالة “سبوتنيك” أثناء الحريق في كاتدرائية نوتردام بفرنسا والتي تم تداولها على نطاق واسع، تم تزييفها والتلاعب بها، حتى اتصل بنا صاحب حقوق طبع ونشر الصورة وأوضح أمرها، ونحن نعترف: لم يتم تحريف الصورة أو التلاعب بها. لذلك نعتذر عن ادعائنا عكس ذلك”.

يذكر أن هجوم الصحيفة البريطانية بدأ بعد انتشار صورة التقطها مراسل “سبوتنيك” لحريق كاتدرائية نوتردام في باريس.

وانتشرت الصورة على وسائل التواصل الاجتماعي كانتشار النار في الهشيم، وأثارت الكثير من التساؤلات بعد ظهور شخصين بملامح شرقية فيها وهما يبتسمان أثناء عبورهما شريطا وضعته الشرطة حول الكاتدرائية المشتعلة في باريس.

هذا الأمر استدعى هيجان “الغارديان” التي اعتبرت أن “الوكالة الروسية تلاعبت بالصورة لإظهار فرحة المسلمين بحريق الكاتدرائية وإذكاء النعرات الطائفية في أوروبا”.

الصورة التي اتخذتها الغارديان ذريعة لاتهام وكالة “سبوتنيك”

ونشرت “الغارديان” في 19 أبريل هذه الصورة في مجموعتها للأنباء المزيفة على Instagram  وصنفت الصحيفة الصورة على أنها من الأخبار المزيفة، مستشهدة برأي خبراء أمريكيين ادعوا أنه تم تحرير الصورة والتلاعب بها.

كما اتهمت بعض وسائل الإعلام الغربية “سبوتنيك” بمحاولة التأثير على موقف المجتمع الغربي تجاه المسلمين.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية