Home » العالم » تسريبات مشعة بسبب مخالفات فادحة ارتكبها مصنع بالولايات المتحدة

كشفت السلطات المحلية في ولاية كارولينا الجنوبية الأمريكية عن حالة تلوث خطيرة في أحد المصانع، جراء ارتكاب إدارته مخالفات فادحة في تخزين نفايات سامة.

وأكدت إدارة الصحة والرقابة البيئية في الولاية، في تقرير أصدرته الجمعة الماضي، العثور على حاوية صدئة للنقل البحري في مصنع “Westinghouse”، كانت مليئة بنفايات ملوثة بمادة اليورانيوم.

وعبر ثغرات في سقف المبنى، كانت مياه الأمطار تتسلل إلى داخل الحاوية، حيث ترشح منها إلى التراب تحتها، إذ تجاوز مستوى التلوث نحو ضعفي معايير السلامة السارية في الولاية. ولوجود عشرات الحاويات الأخرى بجانب الحاوية الملوثة، تعرقلت عملية إعادة معالجتها.

ولا تعد هذه الفضيحة الأولى التي وقعت في المصنع سيئ الصيت الواقع قرب مدينة كولومبيا، ففي العام الماضي سجل هناك تسريب كبير لليورانيوم عبر ثغرة في أرضية المبنى.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، وقع هناك انفجار داخل برميل مليء باليورانيوم، ما أدى إلى اندلاع حريق.

وتجري اللجنة التنظيمية النووية الحكومية تحقيقا مع المصنع منذ عام 2016، عندما اكتشف أن مستوى اليورانيوم داخل نظام الرقابة على تلوث الجو يتجاوز المعدلات بثلاثة أضعاف.

كما كشفت السلطات أن إدارة المصنع لم تبلغ الجهات المختصة بحالتي تسريب وقعتا عامي 2008 و2011.

وقال مدير المصنع، مايك أناكون، أثناء مؤتمر صحفي، إن “سلسلة مشكلات” سببت هذا الوضع الخطير، متعهدا باتخاذ إجراءات بغية معالجة القضية، غير أن السكان المحليين يتخوفون من إمكانية انتشار التلوث خارج مساحة المصنع عبر المياه الجوفية.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية